إکتشاف أقدم مستوطنة بشریة فی إثیوبیا


اکتشف علماء آثار فی إثیوبیا أقدم مستوطنة بشریة بمنطقة جبلیة مرتفعة، سکنها الإنسان قبل 45 ألف عام، بحسب تقریر نشره موقع «ساینس ألیرت» المتخصص بالأخبار العلمیة.
وبحسب الاکتشافات، یبدو أن الإنسان القدیم شهد نقصاً بالمیاه فی الودیان، ما اضطره إلى تسلق جبال بالی، فی أورومیا، وشرب من الأنهار الجلیدیة بعد ذوبانها، وأکل الفئران التی عاشت هناک. وأظهرت التحلیلات والاکتشافات الأثریة فی تلک المنطقة أدلة کافیة على استقرار طویل الأجل للإنسان القدیم فی منطقة «فینشا هابیرا» فی الماضی.