printlogo


رقم الخبر: 89031تاریخ: 1396/1/31 00:00
وزیر الدفاع: الارهابیون یواصلون جرائمهم یومیا باستخدام السلاح الامریکی



أکد وزیر الدفاع العمید حسین دهقان، ان على وزیر الدفاع الامیرکی ان یعلم ان عهد الکاوبوی قد ولى.
وردا على مزاعم الوزیر الامریکی، قال العمید حسین دهقان: إن الارهابیین التکفیریین - الوهابیین یرتکبون الجرائم فی اقصى نقاط العالم وخاصة فی سوریا والعراق باستخدام الاسلحة والعتاد المصنوع فی امیرکا.
واضاف: انصح وزیر الدفاع الامیرکی ان یطالع فی البدایة تاریخ الصراعات العسکریة للادارات الامیرکیة السابقة فی فیتنام والعراق والصومال وافغانستان ومؤخرا فی سوریا والیمن، وجرائم الحرب وضد الانسانیة التی ارتکبت، وان یدرس سبب محاولات امیرکا للتخلص من المستنقعات التی ورطت نفسها فیها بتکبر وغرور، وعندئذ سیدرک جذور اتهاماته الحالیة.
وتابع: إن علیه وعلى القادة الاستراتیجیین الامیرکان ان یدرکوا ان عهد الکاوبوی وتوجیه الاتهامات واختلاق الملفات والتدخل ومصادرة الحق قد ولى، وان هذه التصریحات ما هی الا تبدیل المتهم بالمدعی.
وأکمل: من الافضل له ولقادة امیرکا ان یکونوا بصدد حل المشاکل الداخلیة لبلادهم، وان لا یبحثوا عن اختلاق الازمات الجدیدة وإشعال نار الحروب فی کوریا والشرق الاوسط.
وصرح دهقان: إن الشعوب تدرک جیدا رسالة التصریحات المخادعة والخبیثة لأعدائها، ولذلک فإن ردود الشعوب ایضا تتناسب مع اجراءات الاعداء.
وأردف: إن الشعب الیمنی المضطهد یتعرض لاعتداء التحالف العربی بقیادة السعودیة وبدعم امیرکی شامل، یصمد امام هذا التحالف وحماته بالاعتماد على قوته وقدراته الذاتیة، وقد حال حتى الآن دون تحقیق مآربهم المشؤومة، وسیواصل هذا المسار حتى تحقیق النصر.


Page Generated in 0.0051 sec