printlogo


رقم الخبر: 87546تاریخ: 1395/12/26 00:00
وزیر الدفاع: ایران حققت قفزات کبرى فی الصناعات الدفاعیة



أکد وزیر الدفاع العمید حسین دهقان، ان وزارته بذلت جهودها خلال العام الایرانی الجاری (ینتهی فی 20 آذار/مارس 2017) فی إطار توجیهات قائد الثورة نحو الاقتصاد المقاوم، وقد حقق خبراؤها قفزات کبرى خاصة فی زیادة القدرات الدفاعیة والردعیة.
وخلال الاجتماع الاخیر للحکومة فی هذه السنة قال العمید دهقان، أمس: إن السنة الحالیة کانت سنة مفعمة بالمفاخر والقفزات الکبرى فی المجال الدفاعی، وقد بذلت وزارة الدفاع جهودها فی إطار توجیهات القائد الاعلى للقوات المسلحة نحو الاقتصاد المقاوم، وحققت خطوات کبرى لرفع مستوى الدفاع وتعزیز القدرات الردعیة فی البلاد. وأشار الى عرض وتدشین خطوط انتاج عشرات المعدات والاسلحة الجدیدة فی العام الحالی، بما فیها صاروخ (عماد) وصاروخ (ذوالفقار) ومحرک (أوج) کأول محرک نفاث وطنی، ورادار (مطلع الفجر) المتطور، ومروحیة (صبا 248) ودبابة (کرار)، وقال:
التتمة فی الصفحة 11

وزیر الدفاع...

تتمة المنشور ص 1

إن زیادة طاقات الصناعات الدفاعیة 45 مرة فی مجال المعدات والاسلحة، هو نموذج للقفزات الکبرى التی تحققت فی العام الحالی.
وذکر وزیر الدفاع ان من الاجراءات الهامة التی قامت بها الوزارة خلال السنة الحالیة، تمثلت فی التعامل البناء مع مختلف دول العالم بما فیها إتمام صفقة (أس 300) والتوقیع على مذکرة تفاهم للتعاون الدفاعی مع روسیا والصین وعُمان وجنوب افریقیا والعراق، وبذل المساعدة المؤثرة للحکومة العراقیة والسوریة القانونیة فی محاربة الارهاب، وأداء دور متمم ومنسجم مع المؤسسات السیاسیة والعسکریة للمساهمة فی تنفیذ سیاسات الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة على الصعید الخارجی.
وعلى الصعید المدنی، لفت وزیر الدفاع الى عدد من انجازات وزارته بما فیها إعداد مشروع إدارة سواحل مکران وتنمیتها وتلبیة احتیاجات البلاد من الانابیب المقاومة للتآکل والتی تستخدم فی قطاع النفط والغاز والخدمات المدنیة، وتنظیم استخدامات المروحیات لإدارة الازمات فی البلاد من اجل الحد من اضرار الحوادث والکوارث الطبیعیة.
وأردف انه تم تحقیق انجازات کبیرة وقیّمة فی مجالات الصواریخ والجو والبحر والبر والاتصالات والمجال الالکترونی والبصری والهندسی والقانونی والخدمات الرفاهیة، بهمة العلماء والمتخصصین والصناعیین بوزارة الدفاع، والتی سترفع من القدرات القتالیة والمیدانیة للقوات المسلحة فضلا عن المساهمة فی التنمیة الوطنیة.

 


Page Generated in 0.0049 sec