printlogo


رقم الخبر: 87540تاریخ: 1395/12/26 00:00
على هامش اجتماع مجلس الوزراء
روحانی: حققنا نجاحات جیدة فی مجال الاقتصاد المقاوم



 توفیر الامن هدف الحکومة والنظام، ونشد على سواعد القوات الأمنیة والمسلحة التی حرست البلاد
 قائد الثورة یولی اهتماما خاصا بمکافحة الآفات الاجتماعیة
 نأمل ان یکون العام الایرانی المقبل، عام ود وصداقة وأخوة، ونبذ الخلافات بین الاحزاب


أعلن الرئیس روحانی ان حکومته حققت نجاحات جیدة فی مجال الاقتصاد المقاوم.
وعلى هامش اجتماع مجلس الوزراء، أمس الاربعاء، قال حسن روحانی: حققنا نجاحات جیدة فی مجال الاقتصاد المقاوم، وسنشرحها للشعب. وأضاف روحانی: إن الامن الذی منّ الله به علینا خلال هذه السنة، والظروف الاقتصادیة التی عشناها، مکنتنا من اتخاذ خطوات لمساعدة الشعب ودعمه، مشیرا الى تحقیق الاکتفاء الذاتی فی انتاح القمح، وصادرات النفط الخام والمکثفات الغازیة، مضیفا: لقد تمکنا من تجاوز التأخر السابق فی مجال الطاقة.
وبیّن: أننا حققنا نموا جیدا فی مجال المواد الغذائیة والزراعة، وفی مجال النقل البری والشحن السککی والاسطول الجوی قمنا بخطوات الى الامام، وفی قطاع الصناعة والسیاحة والموارد المائیة کذلک، اضافة الى اننا تمکنا من افتتاح سدود ومحطات جدیدة فی العام الجاری.
وأکد رئیس الجمهوریة، اننا قمنا بحرکة ایجابیة للغایة فی مجال البنى التحتیة والاقتصادیة والانتاج، وقال: إن السنة التی توشک على الانتهاء (تنتهی فی 20 آذار/مارس 2017) کانت سنة (الاقتصاد المقاوم، المبادرة والعمل)، وقد قمنا بخطوات جیدة جدا فی مجال الاقتصاد المقاوم سواء فی مجال التخطیط للمشاریع طویلة الأمد وسواء فی مجال المشاریع قصیرة الامد.
التتمة فی الصفحة 11
روحانی...

تتمة المنشور ص 1

وتابع: فی هذا الشأن سیتم تقدیم شرح للشعب عن ما تم انجازه خلال هذه السنة فی مجال الاقتصاد المقاوم، بحیث انخفض اعتمادنا على النفط وازداد اعتمادنا على الضرائب، وتفوقت صادراتنا على وارداتنا، وقمنا بخطوات جیدة فی تحقیق النمو الاقتصادی، واستعدنا مکانتنا السابقة فی مجال صادرات النفط، اضافة الى اننا یمکننا ان نتجاوز مشکلاتنا السابقة فی مجال النقل والشحن بالتدریج.
وبشأن تحسن العلاقات المصرفیة، قال روحانی: فی هذا المجال حققنا انفتاحا خلال العام الحالی اکثر من السنة السابقة، وهذا مؤشر على اننا قمنا باجراءات جیدة فی مجال الاقتصاد المقاوم، وسیتم اطلاع الشعب بشأنها، وبالطبع فإن الاقتصاد المقاوم لا ینحصر فقط بالعام الحالی، فهو یمثل سیاسة عامة امامنا، وعلینا ان نواصلها لنحقق اهدافنا.
وفی المجال الامنی، أشار الرئیس روحانی الى ان توفیر الامن یشکل هدفا هاما للحکومة والنظام، مضیفا: تمکنا من صیانة البلاد من المعضلات التی تعانی منها المنطقة الیوم، ولابد من أن نشد على سواعد القوات الامنیة والمسلحة التی حرست البلاد جیدا.
ولفت روحانی الى ان سماحة قائد الثورة المعظم یولی اهتماما خاصا بمکافحة الآفات الاجتماعیة، وتلبیة لتوجهات سماحته تم تشکیل الدائرة الاجتماعیة فی وزارة الداخلیة، اضافة الى المجلس الاجتماعی الذی یترأسه رئیس الجمهوریة، من اجل مواجهة هذه الآفات بشکل افضل، والاحصاءات تفید بتحقیق نجاحات فی هذا المجال، رغم ان الدرب أمامنا طویل.
وأشار روحانی الى قرب الذکرى السنویة لمیلاد السیدة الزهراء علیها السلام، وقدم التهنئة بهذه المناسبة الى جمیع النساء والأمهات بمناسبة یوم المرأة، واعرب عن امله بأن یتم تقدیم خدمات جیدة الى المرأة فی المجتمع، مشیرا الى تحقیق نجاحات فی هذا المجال. کما ان الحکومة اتخذت خطوات من اجل التشجیع على مشارکة المرأة فی المزید من مجالات الادارة والمجالات الاجتماعیة للتعویض عن الظلم الذی مورس بحقها فی الماضی.
کما اشار رئیس الجمهوریة الى الاختلافات والاصطفافات، معرباً عن أمله فی ان یکون العام الجدید المقبل الایرانی عام الود والصداقة والاخوة وان توضع جانباً الاختلافات بین الاحزاب وان یفکر الجمیع بالوحدة والأخوة والمصالح الوطنیة والامنیة للبلاد.

 


Page Generated in 0.0104 sec