printlogo


رقم الخبر: 165170تاریخ: 1398/12/25 00:00
بوصفه یرعى مصالح امریکا فی إیران
الخارجیة الایرانیة تستدعی السفیر السویسری احتجاجاً على تصریحات «ترامب» حول الهجوم على معسکر فی بغداد

أعلن المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة، عباس موسوی، عن إستدعاء السفیر السویسری بطهران لکون بلاده راعیة للمصالح الامیرکیة فی ایران، وذلک احتجاجاً على تصریحات الرئیس الامیرکی «دونالد ترامب» الذی حمّل ایران مسؤولیة الهجوم الصاروخی على قوات التحالف فی معسکر التاجی شمال بغداد. وقال موسوی فی تصریح له السبت: انه إثر التصریحات التی لا أساس لها للرئیس الامیرکی فی تحمیل الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة
مسؤولیة الهجوم على قوات التحالف فی معسکر التاجی فی العراق، تم إستدعاء سفیر سویسرا بطهران الراعیة بلاده للمصالح الامیرکیة من قبل مدیر عام الشؤون الامیرکیة فی الخارجیة الایرانیة الى مبنى الوزارة وتم إبلاغه احتجاج ایران الشدید على تلک التصریحات.
وأضاف: لقد تم ابلاغ السفیر السویسری بانه على الرئیس الامیرکی بدلا من اتهام الآخرین، الاقرار بسیاسات امیرکا الخاطئة فی التواجد غیر الشرعی فی العراق وقتل القادة والجنود العراقیین، والذی أصبح العنصر الأساس لکراهیة الشعب العراقی لأمیرکا کحقیقة قائمة.
وقال موسوی: انه تم التأکید بان سیاسات امیرکا الخاطئة هی التی أدت فی الواقع الى إثارة التوترات الراهنة وان المسؤولین الامیرکیین خاصة ترامب لا یمکنهم التنصل من عبء هذه المسؤولیة بتصریحات لا أساس لها وخطیرة. وفی الختام قال المتحدث باسم الخارجیة: انه تم خلال استدعاء السفیر السویسری التحذیر من مغبة أی إجراء غیر مدروس من الجانب الامیرکی وتداعیات ذلک.
 


Page Generated in 0.0073 sec