printlogo


رقم الخبر: 163156تاریخ: 1398/11/24 00:00
صالحی: ایران لن تفاوض ولا تقرر تحت الضغوط
مدیر الوکالة الدولیة للطاقة الذریة یعتزم زیارة ایران

قال رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة، علی اکبر صالحی: إن المدیر الجدید للوکالة الدولیة للطاقة الذریة رافائیل غروسی یعتزم زیارة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی الوقت المناسب.
وأضاف صالحی، فی تصریح أدلى به بعد اجتماعه بغروسی، الثلاثاء، على هامش مشارکته فی أعمال الاجتماع الدوری للأمن النووی بفیینا: إن مسؤولیة الوکالة الدولیة تتسم بالحساسیة لأنها تضم 170 بلدا فی عضویتها لذلک ینبغی لمدیر مثل هذه المنظمة الدولیة أن یتصرف بشکل بحیث لا تکون ثمة توجهات سیاسیة فی قراراته.
ولفت الى ان البلدان المناوئة تخلق المشاکل لایران باستمرار لاسیما بعد إنسحاب امیرکا من الإتفاق النووی حیث یصنع هذا البلد المشاکل والعراقیل أمام البلدان الأخرى بهدف خفض تعاونها مع ایران.
وأشار الى تصرفات امیرکا مع الاتحاد الاوروبی والبلدان الأخرى، موضحا: أنها تسعى عبر ممارسة الضغوط السیاسیة على البلدان الأخرى والمنظمات الدولیة الى وضع العراقیل والمشاکل لایران.
ونوه الى انه خلال اجتماعه بغروسی لفت إنتباهه الى انه لو أرادت الوکالة الدولیة للطاقة الذریة التحرک بمثل هذا الاتجاه فإن نتائجه لن تکون حمیدة وفی هذا السیاق قال المدیر العام: إن الوکالة تعد مرجعا دولیا دون توجهات سیاسیة بل ترکز فی عملها على النتائج العلمیة والتقنیة.

وشدد رئیس منظمة الطاقة الذریة على ان الرغبات والایحاءات السیاسیة لا ینبغی ان تترک أی تأثیرات على قرارات الوکالة الدولیة.
ووصف صالحی العلاقات بین ایران والوکالة بالطیبة للغایة ومفعمة بالتعاون والتفاهم طیلة الاعوام الماضیة وقد طالت المدة حتى بلغت هذه المرحلة.
وأشار الى انه أعرب لمدیر الوکالة الدولیة عن أمله ببقاء هذه العلاقات مع الوکالة لانه من خلالها یمکن ایجاد حلول للمشاکل بسهولة أکثر.
وأعرب عن أمله بالتصرف بشکل بحیث تبقى هذه العلاقات راسخة وتتوطد أکثر مما مضى.
وأشاد بشخصیة غروسی ووصفه بالمهنی وعلى اطلاع على مسؤولیاته ومهام الوکالة ویمتلک تجارب تمتد الى عدة سنوات لا سیما فیما یرتبط بالموضوع النووی الایرانی وعلى درایة ان ایران لیست بالبلد الذی یرضخ للضغوط.
ونوه الى انه أکد لغروسی خلال اللقاء ان الشعب الایرانی اذا فرضت علیه توجهات تتصف بالضغوط من هنا وهناک فإن رده سیکون الرفض بالتأکید.
وأکد ان ایران ستواصل تعاونها مع الوکالة الدولیة کالسابق فی المجالات التی قبلت بها کإتفاقیة السلامة والامان النووی والبروتوکول الاضافی.


 


Page Generated in 0.0054 sec