printlogo


رقم الخبر: 158080تاریخ: 1398/9/12 00:00
المسؤول الجدید للسیاسة الخارجیة فی الإتحاد الأوروبی: لابد من بقاء الإتفاق النووی

أکد جوزیف بوریل، المسؤول الجدید للسیاسة الخارجیة والأمن فی الاتحاد الأوروبی، على الحاجة إلى بذل جهد شامل «لإبقاء الإتفاق النووی على قید الحیاة» وحث إیران على بذل کل ما فی وسعها فی هذا المجال.
وقال بوریل فی مقابلة مع صحیفة البایس الإسبانیة والتی نشرت یوم الأحد، بالتزامن مع بدء عمله کمسؤول للسیاسة الخارجیة والأمن بالاتحاد الأوروبی: «لدینا مصلحة قویة فی الحفاظ على الإتفاق النووی، وندعو المسؤولین الایرانیین أیضاً الى بذل کل ما فی وسعهم للحفاظ على هذا الإتفاق».
وقال المسؤول الجدید للسیاسة الخارجیة والأمن فی الاتحاد الأوروبی والذی کان وزیراً للخارجیة الإسبانیة سابقا: إننا نفعل الآن کل ما فی وسعنا للحفاظ على الإتفاق النووی.
وأضاف بوریل: نقول لأصدقائنا الإیرانیین أن أفضل شیء بالنسبة لهم هو عدم السماح بتلاشی هذا الإتفاق.
وحذّر من أنه سیکون من الخطأ الکبیر بالنسبة لهم القیام بشیء قد یؤدی إلى تدمیر هذا الإتفاق.


Page Generated in 0.0054 sec