printlogo


رقم الخبر: 156293تاریخ: 1398/8/18 00:00
شمخانی: لا مساومة على حقوق الشعب الایرانی ومصالحه الوطنیة

أکد أمین المجلس الأعلى للأمن القومی الایرانی، علی شمخانی، بان الحقوق القانونیة ومصالح الشعب الایرانی غیر قابلة للمساومة.
وفی کلمته یوم الخمیس خلال الملتقى الـ 18 للمدّعین العامین فی أنحاء البلاد المنعقد فی مدینة مشهد (شمال شرق ایران)، قال شمخانی: إن الحقوق القانونیة ومصالح الشعب الایرانی غیر قابلة
للمساومة ولو إستمرت امیرکا والدول الاوروبیة على نهجها الراهن على أمل ان تتراجع ایران فمن المؤکد أنها (امیرکا واوروبا) سوف لن تحصد سوى الندامة. وإعتبر هدف امیرکا من متابعة إستراتیجیة الضغوط القصوى هو التأثیر على إرادة جبهة المقاومة القویة والمقارعة للاستکبار وقال: إن امیرکا باستخدامها أدوات حرب الجیل الرابع تسعى عبر خلق الإرهاق والتآکل فی هیکلیات وأدوات القدرة لدى الدول المستقلة توفیر ظروف إنهیارها من الداخل.
کما إعتبر الاستقرار والأمن منقطع النظیر والهدوء فی أسواق العملة الصعبة والاستقرار الاقتصادی فی البلاد حصیلة لتنفیذ إستراتیجیة المقاومة النشطة، معربا عن أمله بأن نتمکن فی ظل الوحدة والتضامن الوطنی والتنسیق والتلاحم بین جمیع السلطات، من تیئیس العدو من مواصلة مساره الفاشل وإرغامه على الإقرار بالحقوق القانونیة للشعب الایرانی.
وأضاف: إن ظروف الیوم فی العراق ولبنان ومحاولات امیرکا وحلفائها إستغلال المطالب الاقتصادیة والاجتماعیة المشروعة لفئة من مواطنی البلدین لزعزعة الأمن والاستقرار فیهما، تتم متابعتها بالضبط على اساس مؤشرات حرب الجیل الرابع.
وقال شمخانی: إننا وفی ضوء معرفتنا العمیقة للشعب والدور منقطع النظیر للمرجعیة فی العراق سیواجه سیناریو امیرکا وأذنابها الإقلیمیین الفشل ایضا فی هذا البلد
کفتنة داعش.


Page Generated in 0.0064 sec