printlogo


رقم الخبر: 154522تاریخ: 1398/7/17 00:00
طهران: التدخل الامریکی فی شؤون الدول الأخرى یهدف ضرب الإستقرار فیها

صرح المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة، ان القوانین الدولیة ترفض رفضاً باتاً التدخل فی الشؤون الداخلیة للدول؛ وللأسف ان تکرار هکذا إجراءات من جانب الادارة الامیرکیة تحوّل الى وسیلة لضرب إستقرار البلدان الأخرى.
وجاءت تصریحات موسوی هذه تعلیقا على القرار الوقح للکونغرس الامریکی حول هونغ کونغ.
وأضاف: إن هذا الإجراء لم یکن الاول من جانب الإدارة الامریکیة والکونغرس فی هذا البلد حول هکذا أمور؛ مؤکدا ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تصف هذه الإجراءات بأنها دلیل واضح على التدخّل فی الشؤون الداخلیة للبلدان.
وشدد موسوی على ان حق الإحتجاج یأتی ضمن حقوق المواطنین والذی یمکن القیام به بعیدا عن أی تدخل أجنبی وفی إطار القانون والنظم العام.
هنأ المتحدث باسم وزارة الخارجیة الایرانیة «سید عباس موسوی»، نجاح تونس فی إجراء الجولة الاولى من الانتخابات الرئاسیة والتشریعیة.
وأعرب موسوی عن تهانیه للشعب والحکومة التونسیة لنجاح إجراء الانتخابات ونقل السلطة فی تونس معتبرا ذلک دلیلا على تقویة وتحکیم الدیمقراطیة ودور الشعب الأساس فیها.
وأعرب عن أمله ان یتم إجراء الجولة الثانیة للانتخابات أیضاً بنجاح تام.


Page Generated in 0.0054 sec