printlogo


رقم الخبر: 148137تاریخ: 1398/4/20 00:00
العمید سریع: نمتلک مخزون سلاح إستراتیجی ونهدی إنجازاتنا للشعب الیمنی الصامد
الیمن یکشف عن الصواریخ والمسیّرات التی استهدفت مواقع سعودیة

 جرحى مدنیین بینهم امرأة وثلاثة أطفال فی قصف للعدوان بالحدیدة

صنعاء ـ وکالات: قال المتحدث باسم القوات المسلحة الیمنیة العمید یحیى سریع إن منظومة «قدس» الصاروخیة الجدیدة هی عبارة عن صواریخ مجنحة کروز من صناعة یمنیة.
ولفت سریع، فی مؤتمر صحفی، إلى وجود جیل ثالث من منظومة برکان لم یکشف عنه رغم دخوله الخدمة خلال المرحلة السابقة.وذکر أنّ تسمیة المنظومة «قدس» هی تأکید للموقف الثابت تجاه القضیة الفلسطینیة.
کما أکد سریع أن القوات المسلحة الیمنیة تمتلک مخزونا استراتیجیا من الصواریخ البالیستیة والمجنحة والطائرات المسیرة یکفی للاستمرار فی الصمود لسنوات.
وتوجه العمید سریع فی إیجازه الصحفی الاربعاء، بالتحیة للشعب الیمنی الذی یصنع بصموده وتضحیاته ملحمة تاریخیة وهو یقدم قوافل الشهداء ویدعم الجبهات.
وقال «إنجازاتنا العسکریة نهدیها إلى الشعب الیمنی ونقول له ثقتک أیها الشعب بالمؤسسة العسکریة والتفافک حول المدافعین عن الدین والوطن والکرامة والسیادة أحد أهم أسباب الصمود «.. لافتا إلى أنه بهذه الإنجازات تتعزز الثقة والوحدة والتلاحم بین أفراد الشعب الیمنی ومنتسبی المؤسسة العسکریة.
واضاف «من دواعی الفخر والاعتزاز أن هذه الصناعات والإنتاج الحربی تأتی فی ظل العدوان والحصار الذی یتعرض له الیمن».. موضحا أن الصناعة العسکریة الیمنیة مرت بعدة مراحل وصولاً إلى مرحلة الإنتاج والتطویر وبعد أن استکملت کافة المراحل التأسیسیة.
وأکد العمید سریع أن الصناعات العسکریة دلیل على ما یمتلکه الیمن من قدرات وکفاءات متسلحة بالإیمان وواثقة بنصر الله ومدرکة لحجم الخطر الذی یتهدد الیمن.
وأشار إلى أن» ما یتعرض له شعبنا الیمنی هو جزء من المؤامرة على أمتنا بأکملها وإننا الیوم فی خط المواجهة المتقدم مع أعداء الأمة وأدواتهم من العملاء والخونة».
وقال « إن توجهنا نحو تطویر الصناعة العسکریة یعود إلى ما یتعرض له الیمن شعباً وأرضاً من عدوان، الأمر الذی یجعلنا أمام مسؤولیة، تحتم علینا ضرورة العمل على التصدی للعدوان بشتى الوسائل الدفاعیة الممکنة «.
فی السیاق کشف قسم الصناعات العسکریة للقوات المسلحة الیمنیة عن قدرات وممیزات طائرتی صماد3 وصماد1 الهجومیة والاستطلاعیة.
وقال متحدث القوات المسلحة فی مؤتمر صحفی، الثلاثاء، تعلیقا على مشاهد تم بثها فی المؤتمر، إن» طائرة صماد 3 هجومیة بمدى یصل من 1500 إلى 1700کم وتم تجریبها بعدة عملیات ناجحة استهدفت مطارات سعودیة وإماراتیة».
وأضاف العمید سریع» یمکن أن تنفجر طائرة صماد 3 الهجومیة من أعلى إلى أسفل أو تصطدم مباشرة بالهدف وتحتوی على کمیات مناسبة من المتفجرات»، موضحًا أن طائرة صماد 3 تمتاز بتکنولوجیا متطورة بحیث لا تستطیع المنظومات الإعتراضیة کشفها.
کما کُشف فی المؤتمر عن ممیزات طائرة صماد 1 والتی هی طائرة مسیرة إستطلاعیة تستطیع الوصول إلى أکثر من 500کم ولها قدرة على رصد الأهداف مباشرة إلى غرفة العملیات.
وأظهرت مشاهد لطائرة قاصف کی 2 الهجومیة وهی تحلق فی الأجواء لأول مرة منذ دخولها خط المواجهة، بالإضافة إلى تحلیق طائرة راصد الاستطلاعیة.
وذکر العمید سریع « نمتلک مخزونًا استراتیجیًا من الصواریخ البالیستیة والمجنحة والطائرات المسیرة بمختلف أنواعها»، مؤکدا أنه یکفی للاستمرار فی الصمود لسنوات قادمة.
واستعرض فی المؤتمر مشاهد لطائرة صماد1 أثناء قیامها بمهام استطلاعیة على مواقع استراتیجیة فی مدینة جیزان منها میناء جیزان ومحطة الشقیق.
وکان رئیس المجلس السیاسی الأعلى - القائد الأعلى للقوات المسلحة المشیر مهدی المشاط قد افتتح یوم الأحد معرض الرئیس الشهید صالح الصماد للصناعات العسکریة الیمنیة الذی یحتوی على نماذج للصواریخ البالیستیة والمجنحة والطائرات المسیرة الجدیدة.
وأزاح المشیر المشاط فی المعرض الستار عن الأسلحة الیمنیة الجدیدة وهی صاروخ قدس 1 المجنح وطائرة صماد 3 المسیرة وطائرة صماد 1 المسیرة الاستطلاعیة وطائرة قاصف 2k المسیرة.
من جهة أخرى، حذّرت 19 منظمة دولیة النواب الفرنسیین من خطر أن تصبح فرنسا شریکة فی الحرب بالیمن فی حال واصلت مبیعاتها من الأسلحة للسعودیة والإمارات العربیة المتحدة.
وفی رسالة مفتوحة عشیة عرض وزیرة الدفاع فلورانس بارلی تقریرها حول صادرات الأسلحة، دعت المنظمات النواب الفرنسیین إلى ممارسة واجبهم الرقابی من خلال ضمان عدم مواصلة فرنسا تصدیر الأسلحة لبلدین على رأس التحالف العسکری المسؤول عن انتهاکات خطیرة للقانون الدولی الانسانی.
هذا ونددت شرکة النفط الیمنیة فی صنعاء باستمرار التحالف السعودی فی احتجاز 6 سفن نفطیة قبالة میناء الحدیدة رغم أنها تملک تصاریح رسمیة من الأمم المتحدة بالدخول، ما أحدث أزمة کبیرة فی السوق المحلیة من المشتقات.
وحملت حکومة صنعاء التحالف وقوات عبد ربه منصور هادی مسؤولیة جمیع الآثار الکارثیة المترتبة على احتجاز شحنات النفط.
على المستوى المیدانی دمر الجیش واللجان الشعبیة، الأربعاء، آلیة محملة بمرتزقة الجیش السعودی فی محور جیزان.
وأوضح مصدر عسکری أن المجاهدین تمکنوا من تدمیر آلیة محملة بالمرتزقة قبالة جبل قیس ما أسفر عن مصرع وجرح من علیها.
وکانت وحدة القناصة التابعة للجیش واللجان الشعبیة، استهدفت الثلاثاء، جندیین سعودیین فی محور جیزان.
وأکد مصدر عسکری قنص جندیین سعودیین قبالة جبل جحفان فی جیزان.
إلى ذلک أصیب خمسة مدنیین بینهم امرأة وثلاثة أطفال بجروح متفاوتة، لیل الأربعاء، إثر قصف لغزاة والمرتزقة استهدف مناطق متفرقة من محافظة الحدیدة.






 


Page Generated in 0.0050 sec