printlogo


رقم الخبر: 146093تاریخ: 1398/3/23 00:00
بعد واقعة مدرسة «جیمس ویلنغتون»... رسالة طمأنة من شرطة دبی


دبی ـ وکالات: نشرت شرطة دبی رسالة طمأنة عبر حسابها الرسمی بموقع «تویتر» بعد واقعة مدرسة «جیمس ویلنغتون». وأعلنت الشرکة قیام امرأة من جنسیة إحدى دول أمریکا اللاتینیة فی العقد الثالث من عمرها وهی أم لأحد الطلبة استخدمت تصریح دخولها لمدرسة «جیمس ویلنغتون» فی شارع الخیل وقامت بفعل مریب ولم تشکل أی خطورة على الطلبة أو موظفی المدرسة.
وأشارت الشرطة إلى قیام رجال الأمن بکافة الإجراءات الأمنیة اللازمة. ​وقالت الشرطة إنها تتعامل مع واقعة مدرسة «جیمس ویلنجتون» فی منطقة البرشاء، مشیرة إلى أن کافة الطلبة بخیر. ​وکتبت:» شرطة دبی تطمئن جمهورها بشأن واقعة مدرسة «جیمس ویلنغتون» فی منطقة البرشاء الواقعة على شارع الخیل فی دبی، وأن عناصر الشرطة تقوم بعمل اللازم وتتخذ کافة الإجراءات، علما بأن کافة الطلبة بخیر، وسنوافیکم بمزید من التفاصیل لاحقا».

 


أحزاب المعارضة الجزائریة تحضر لاجتماع شامل للبت
فی دعوة الرئیس للحوار


الجزائر ـ وکالات: تحضر أحزاب المعارضة الجزائریة لاجتماع شامل یضمها إلى جانب الشخصیات السیاسیة للبت فی دعوة أطلقها الرئیس المؤقت للبلاد، عبد القادر بن صالح، للحوار لحل الأزمة السیاسیة مع استمرار الاحتجاجات المطالبة برحیله وکافة رموز حکومة الرئیس السابق عبد العزیز بوتفلیقة. وقال مصدر من داخل لقاء فعالیات قوى التغییر لنصرة خیار الشعب (تکتل لأحزاب المعارضة وبعض الشخصیات الوطنیة)، والذی انعقد أمس بالجزائر العاصمة، أن المعارضة تتجه نحو عقد ندوة وطنیة جامعة یحضرها، بالإضافة إلى الأحزاب المعارضة، شخصیات وطنیة وتاریخیة. وعن قائمة الحضور وتداول أسماء أیقونة الثورة التحریریة جمیلة بوحیرد، ووزیر الخارجیة الأسبق طالب الإبراهیمی، أکد المصدر أن الاتصالات «ستشمل معظم الفاعلین فی الساحة السیاسیة، لیبقى التحدی الأساسی هو لم شمل الأحزاب التی شهدت حروبا إعلامیة کبیرة، عجلت فی تفتیت الکتلات السابقة». وأجلت فاعلیات قوى التغییر لنصرة خیار الشعب الإعلان عن موقفها الجماعی من دعوة رئیس الدولة عبد القادر بن صالح لجولة حوار ثانیة.
 


Page Generated in 0.0080 sec