printlogo


رقم الخبر: 146080تاریخ: 1398/3/23 00:00
عضو لجنة الأمن القومی والسیاسة الخارجیة:
الأمریکیون لایتفاوضون ولا یلتزمون بالمفاوضات

قال عضو لجنة الامن القومی والسیاسة الخارجیة فی مجلس الشورى الاسلامی «حسین نقوی حسینی» ان الادارة الامریکیة هدفها ترغیب الدول الاخرى على الذهاب الى ایران کوسیط، مؤکدا ان الامریکیین یکذبون فی هذا الادعاء فهم لایتفاوضون ولایلتزمون بالمفاوضات.
واشار نقوی حسینی فی تصریح لوکالة ارنا الى زیارة وزیر الخارجیة الالمانی ورئیس وزراء الیابان الى ایران وقال: ان الزیارات الدبلوماسیة لبلدنا لها وجهان الاول هزیمة السیاسة الامریکیة لعزل ایران والوجه الاخر فیما یتعلق بالحرب الاقتصادیة التی اعلنتها امریکا ضد ایران.
واشار الى ان الادارة الامریکیة هدفها ترغیب الدول الاخرى للذهاب الى ایران کوسیط، مؤکدا ان الامریکیین یکذبون فی هذا الادعاء فهم لایتفاوضون و لایلتزمون بالمفاوضات.
واکد عضو التکتل الولائی فی مجلس الشورى الاسلامی ان هذه الزیارات یجب ان تنتهی بانتصارنا فی الحرب الاقتصادیة التی اعلنتها امریکا وان تساعد فی حل مشاکلنا فی هذا الشأن وإلا فهی عدیمة الجدوى. واضاف نقوی حسینی: من غیر المجدی الترکیز على الوساطات لان فی هذه الحالة ستحقق امریکا هدفها لانها تسعى ان تظهر للعالم انها تجری وراء التفاوض ولهذا ترسل الوسطاء لتجعل الکرة فی ملعب ایران.
 

 


إستشهاد اثنین من خفر السواحل الایرانی فی إشتباک مع مهربین

استشهد اثنان من خفر السواحل الایرانی فی جنوب البلاد خلال اشتباک مع عصابة تهریب.
وصرح قائد قوات حرس الحدود الایرانی العمید قاسم رضائی بان قوات حرس الحدود وضمن اداء مهامها فی التصدی لمهربی السلع قامت خلال الایام الماضیة بمراقبة منطقة میناب التابعة لمحافظة هرمزکان جنوب البلاد بعد تلیقها معلومات بوجود عملیة تهریب لکمیات ملحوظة من المخدرات والوقود والسلع والماشیة. واضاف، ان وحدة من قوى الامن الداخلی توجهت الى منطقة میناب لتوقیف الزورق واصدرت اوامر التوقف له الا ان المهربین اشتبکوا مع هذه الوحدة وتبادلوا اطلاق النیران معها ما ادى الى استشهاد اثنین منها.
ووفقا لما اعلنه الموقع الالکترونی لقوى الامن الداخلی فقد تم ملاحقة واعتقال الضالعین فی عملیة اغتیال عنصری الامن الداخلی.


 


Page Generated in 0.0057 sec