printlogo


رقم الخبر: 138406تاریخ: 1397/11/18 00:00
توقیع إتفاقیة حول آلیة التسدید المالی بین البلدین
عبدالمهدی: العراق لن یکون جزءاً من منظومة العقوبات ضد إیران



أکد رئیس الوزراء العراقی، عادل عبدالمهدی، أن بلاده لن تکون جزءاً من منظومة العقوبات ضد ایران، فیما أعرب محافظ البنک المرکزی الایرانی، عبدالناصر همتی، عن أمله بالمزید من التعاون بین البلدین، وبالأخص فی المجال المصرفی.
وأفاد المکتب الإعلامی لرئیس الوزراء العراقی، فی بیان، إن (رئیس مجلس الوزراء استقبل یوم الأربعاء محافظ البنک المرکزی الایرانی والوفد المرافق له). ونقل البیان عن عبدالمهدی قوله: إن (العراق تمکن من دحر عصابة داعش الإرهابیة بفضل بطولات أبنائه والدماء الغالیة للشهداء والجرحى والمضحین ودعم أصدقائنا وفی مقدمتهم الجمهوریة الاسلامیة)، مشیداً بـ(تطور العلاقات بین البلدین والشعبین). وأضاف عبدالمهدی: ان (شعب العراق عانى من الحصار ویدرک الضرر الذی یلحق بالشعوب من جرائه، ولن یکون العراق جزءاً من منظومة العقوبات ضد إیران وأی شعب آخر).
من جانبه، أعرب محافظ البنک المرکزی الإیرانی عن (أمله بالمزید من التعاون بین البلدین وبالأخص فی المجال المصرفی).
هذا ووقّع رئیسا البنکین المرکزیین الایرانی والعراقی إتفاقیة حول آلیة التسدید المالی بین ایران والعراق. ووقع الإتفاقیة، الثلاثاء، ببغداد رئیس البنک المرکزی الایرانی عبدالناصر همتی، ونظیره العراقی علی العلاق. والمحور الرئیس للآلیة یتعلق بکیفیة تسدید المبالغ المتعلقة بصادرات الکهرباء والغاز وسائر السلع الایرانیة الى العراق.
وقال همتی: ان العراق هو أکبر شریک تجاری لإیران؛ ولاستمراریة هذه العلاقات فان التبادلات المالیة تأتی ضمن الأولویة، مشیراً إلى إتفاق البنک المرکزی الایرانی مع کل من روسیا وترکیا والهند والصین على آلیة ثنائیة للتسدید المالی.
وأضاف: إنی على ثقة بأنه من خلال التعاون مع الحکومة العراقیة یمکن الوصول الى نتائج جیدة فیما یخص إیجاد آلیة مالیة للتسدید وذلک لتنمیة العلاقات الاقتصادیة بین البلدین.
من جانبه، اعتبر رئیس البنک المرکزی العراقی هذا اللقاء بأنه یأتی فی إطار الاتفاقیات المالیة بین البلدین، وقال: ان هذا اللقاء هو أرضیة لتقویة التعاون الاقتصادی بین ایران والعراق، مؤکداً على سعی البنک المرکزی لإزالة الموانع التی تحول دون ذلک.
وفی تصریح لمراسل وکالة أنباء الجمهوریة الاسلامیة (إرنا) عقب وصوله الى العاصمة العراقیة بغداد، أشار همتی الى العلاقات السیاسیة والاقتصادیة والتجاریة الممتازة بین ایران والعراق؛ مبیناً ان زیارته تهدف إلى إجراء لقاءات مع المسؤولین العراقیین لمناقشة آخر المستجدات بشأن التعاون بین البلدین. وأضاف: نحن نشهد حالیاً حجماً ملحوظاً من الصادرات سواء فی القطاع العام أم القطاع الخاص؛ لکن هناک بعض العقبات فی المجال المصرفی والمالی، مما یعرض المصدرین الى مشاکل فی هذا المجال.
یذکر أن رئیس البنک المرکزی الایرانی، عبدالناصر همتی، وصل إلى بغداد عصر الثلاثاء فی زیارة استغرقت یومین التقى خلالها بالمسؤولین المالیین والنشطاء الاقتصادیین ورئیس الجمهوریة ورئیس الوزراء العراقی.
 


Page Generated in 0.0053 sec