printlogo


رقم الخبر: 138386تاریخ: 1397/11/18 00:00
انجازات الثورة الإسلامیة فی ایران على مدى أربعة عقود



حققت الثورة الاسلامیة التی قادها الامام الخمینی (رض)، خلال العقود الاربعة الماضیة انجازات ومکاسب عدیدة على مختلف الاصعدة السیاسیة والاقتصادیة والثقافیة والعلمیة وفیما یلی جانب بسیط من هذه الانجازات التی جعلت ایران الیوم ضمن القوى العالمیة وبانها تحتل المراتب الاولى فی العدید من المجالات على الصعید الدولی:
* الإنجازات السیاسیة
من أهم الانجازات التی تحققت على الصعید السیاسی، هو قطع التبعیة للاجانب واستقلالیة القرار السیاسی بعیدا عن التکتلات والاصطفافات المتحالفة مع الغرب او الشرق.
وتم إجراء اکثر من 40 عملیة انتخابیة منذ تأسیس الجمهوریة الاسلامیة وشملت الاستفتاء على نظام الحکم والدستور ومجلس خبراء القیادة والانتخابات الرئاسیة والبرلمانیة والمجالس البلدیة.
وفی بدایة انتصار الثورة الاسلامیة قطعت ایران علاقاتها بالکیان الصهیونی التی اقامها نظام الشاه البائد، وحولت السفارة الاسرائیلیة الى سفارة فلسطین، فی وقت لم تکن أیا من الدول الاسلامیة تعترف بسفارة لدولة فلسطین، کما دعمت الجمهوریة الاسلامیة فصائل المقاومة اللبنانیة والفلسطینیة ضد الاحتلال الصهیونی، ودعمت فصائل المقاومة العراقیة ضد قوات الاحتلال الامیرکی، ووقفت الى جانب سوریا والعراق فی التصدی لتنظیم داعش وباقی الجماعات الارهابیة بتقدیم الدعم الاستشاری بطلب من حکومتی البلدین.
واقامت ایران علاقات دبلوماسیة مع معظم دول العالم، ولها دور ناشط ومتمیز فی المنظمات والمؤتمرات الدولیة والاقلیمیة کمنظمة الامم المتحدة ومنظمة التعاون الاسلامی وحرکة عدم الانحیاز حیث استضافت قمة منظمة التعاون الاسلامی عام 1997 وقمة حرکة عدم الانحیاز عام 2012، کما ساهمت فی تخفیف التوتر فی عدد من الأزمات الاقلیمیة والدولیة.
إیران الیوم هی القوة الأولى فی المنطقة والأکثر نشاطا وفاعلیة فی العالم.
* الإنجازات الدفاعیة والأمنیة
حققت الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الاکتفاء الذاتی فی تصنیع المعدات العسکریة والدفاعیة فی شتى الصنوف، بعد طرد آلاف المستشارین العسکریین الامیرکیین الذین جلبهم النظام السابق، فقد استطاعت امتلاک القدرات الصاروخیة بفضل جهود علمائها الشبان، اضافة الى تصنیع مختلف الاسلحة البریة والجویة والبحریة مثل الدبابات والمدافع والطائرات المقاتلة والمسیرة والبوارج والزوارق الحربیة، وبامکانیات ذاتیة.
وعلى الصعید الأمنی، تعتبر ایران حالیا من اکثر الدول مستقرة أمنیا فی هذا المنطقة المضطربة والحافلة بالتوترات، وتمک