printlogo


رقم الخبر: 136492تاریخ: 1397/10/23 00:00
مدیرة بریطانیة تکشف عن الوضع الاقتصادی المتردّی فی بلادها


قالت مدیرة مدرسة فی مورکام البریطانیة، شیفون کولینغوود، إن الأطفال یصلون إلى المدرسة وهم یشعرون بالجوع ویبحثون عن الطعام فی صنادیق القمامة.
وأضافت کولینغوود أن 35 طفلا فی مدرستها تعیش عائلاتهم على المساعدات الغذائیة من الحکومة، وتابعت: «من المحتمل أن تکون أعدداهم أکبر».
ونوهت: «عندما یحرم الأطفال من الطعام، فإن ذلک یغیر سلوکهم ویصبحون مهووسین بالأکل، لذا لدینا بعض الأطفال الذین یأکلون بقایا الفواکه من صنادیق القمامة».
وأشارت مدیرة المدرسة إلى أن قلبها ینفطر عندما یصل الآباء إلى المدرسة ثم «ینفجرون بالبکاء ویقولون لها إنهم لا یستطیعون تأمین المال لإطعام أطفالهم».
وقالت: «تأتی العائلات وتخبرنی بأنها تقرض الطعام بشکل روتینی لبعضها البعض، تجربتی الیومیة تقول لی إن هذه مشکلة متنامیة»
ودعت مجموعة من أعضاء مجلس العموم البریطانی الحکومة إلى تعیین وزیر للجوع لمواجهة مشکلة «انعدام الأمن الغذائی» وخاصة بین الأطفال.
 


Page Generated in 0.0049 sec