printlogo


رقم الخبر: 136472تاریخ: 1397/10/23 00:00
منزل «مقلوب» ینتظر زواره!



أنشأت بلدیة ولایة أوردو، شمالی ترکیا، منزلاً مقلوباً بهدف تعزیز السیاحة فی الولایة التی یقصدها السیاح المحلیین والأجانب بکثرة.
وبُنی المنزل فی قضاء (ألطن أوردو) التابع للولایة، حیث تم تلوین مظهره الخارجی باللونین الأبیض والأرجوانی، وکلّف إنشاءه قرابة 520 ألف لیرة ترکیة (95 ألف دولار أمریکی). وصُمم المنزل على شکل فیلا، حیث احتوى على کل أنواع الأدوات والأثاث المنزلیة ولکن بالشکل المقلوب.
وقال (عمر طارانجی) مدیر الشرکة التی تولت بناءه، إن مساحة المنزل تبلغ 192 متر مربع، وأنه یتکون من طابقین.
وأضاف أن المشروع أنتهى بشکل کبیر وتم تسلیمه، إلا أن هناک بعض الأعمال المتبقیة تتعلق بمحیط المنزل.
وأشار إلى أن المنزل المقلوب بدء یستقطب السیاح من الآن، حیث یرغب الکثیر من الزوار رؤیة المنزل من الداخل.
وبیّن أن المنزل یعتبر الرابع من نوعه فی ترکیا.
جدیر بالذکر أن منطقة البحر الأسود شمالی ترکیا، المشهورة بطبیعتها الخضراء الخلابة، تستقطب سائحین عربا بوتیرة متزایدة، لا سیما فی فصل الصیف.
وسجلت أعداد السائحین العرب، وخاصة الخلیجیین، الوافدین إلى المنطقة زیادة کبیرة فی الأعوام الخمسة الأخیرة. ویحرص السائحون على زیارة ولایة أوردو، فهی من أبرز الوجهات السیاحیة على البحر الأسود.
وتمثل الهضاب والمرتفعات الجبلیة مقصدا للسائحین فی فصل الصیف للترویح عن أنفسهم، فضلا عن الشلالات وشواطئ السباحة.
 


Page Generated in 0.0050 sec