printlogo


رقم الخبر: 136439تاریخ: 1397/10/22 00:00
ویؤکد رغبة طهران بتطویر العلاقات مع کاراکاس
وزیر الدفاع الإیرانی یجری مباحثات مع الرئیس البولیفی

التقى وزیر الدفاع الإیرانی العمید أمیر حاتمی، الذی زار العاصمة کاراکاس، الرئیس البولیفی إیفو مورالیس وأجرى معه جولة من المباحثات.
وبحث العمید حاتمی والوفد المرافق له خلال لقائه الرئیس مورالیس بحضور وزیر الخارجیة البولیفی حول آخر التطورات الدولیة والإقلیمیة وکذلک العلاقات الثنائیة. واعتبر وزیر الدفاع الإیرانی تعاون البلدین على المستوى الدولی والثنائی بأنه ودّی ویخدم مصالح جمیع الشعوب الثوریة والمستقلة مؤکداً على تطویر هذا التعاون.
بدوره أشاد مورالیس بمواقف وخدمات الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة فی حفظ السلام والأمن الدولیین ولاسیما على صعید مکافحة الإرهاب فی منطقة غرب آسیا مؤکداً ضرورة تطویر التعاون بین الجانبین مشیراً الى وقوف بلاده الى جانب إیران.
من جانبه، أشاد العمید حاتمی بالمواقف الثوریة والمستقلة للحکومة البولیفیة مثمّناً التقدم الحاصل فی بولیفیا بعهد الرئیس مورالیس مؤکداً استعداد إیران للتعاون ولا سیما على صعید نقل التقنیات فی مسیرة التنمیة التی تشهدها بولیفیا.
وکان العمید حاتمی قد أکد فور وصوله الى العاصمة الفنزویلیة کاراکاس على رأس وفد رفیع المستوى للمشارکة بالنیابة عن الرئیس روحانی فی مراسم اداء الیمین من قبل الرئیس الفنزویلی نیکولاس مادورو، قد أکد رغبة إیران بتطویر العلاقات والتعاون مع فنزویلا.
وخلال مؤتمر صحفی مشترک مع وزیر التخطیط الفنزویلی الذی استقبله فی المطار، أکد العمید حاتمی رغبة الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة بتطویر علاقات التعاون الشامل مع البلد الصدیق والشقیق فنزویلا التی لها دور فاعل فی النضال ضد الإستعمار.
یذکر أنه تم انتخاب الرئیس مادورو لولایة ثانیة لفترة 6 أعوام اثر فوزه فی الإنتخابات الرئاسیة الأخیرة من قبل الشعب الفنزویلی.
ویمکن لزیارة وزیر الدفاع الإیرانی الى کاراکاس أن تشکل منعطفاً فی العلاقات الثنائیة بین البلدین فی المرحلة الجدیدة.


Page Generated in 0.0055 sec