printlogo


رقم الخبر: 136332تاریخ: 1397/10/20 00:00
الأمم المتحدة تطالب بنشر 75 مراقباً فی الحدیدة ومینائها لمدة ستة أشهر
الجیش الیمنی واللجان یکبدون مرتزقة العدوان خسائر فادحة فی الجیزان
صد هجومٍ للتحالف جنوب الحدیدة.. ومصرع وإصابة العدید من الغزاة فی الجوف

صنعاء ـ وکالات: طلب الأمین العام للأمم المتحدة أنطونیو غوتیرش موافقة مجلس الأمن الدولی على نشر نحو 75 مراقباً فی مدینة الحدیدة ومینائها لمدة ستة أشهر، من أجل مراقبة وقف إطلاق النار وإعادة انتشار أطراف القتال فی المدینة.
وقال غوتیریش فی طلبه المقدم إلى المجلس إن «بعثة المراقبة الأکبر عدداً ستسهم فی مساندة العملیة السیاسیة الهشّة»، وفق تعبیره.
الرئیس الیمنی المعزول عبدربه منصور هادی أعلن استعداد حکومته لإعادة فتح الرحلات الداخلیة فی المحافظات والمطارات کافة بما فیها مطار صنعاء، وفق ما ذکرت وکالة «سبأ» الیمنیة.
المبعوث الأممی إلى الیمن مارتن غریفیت بحث مع هادی ومسؤولین فی الحکومة الیمنیة مستجدات عملیة السلام، وما یتصل منها بتنفیذ اتفاق استوکهولم فی 13 کانون الأول/ دیسمبر 2018.
وقالت مصادر مطلعة إن فریق هادی والتحالف فی لجنة التنسیق المشترکة فی الحدیدة امتنع فی لقائه مع رئیس الفریق الأممی عن تسلیم الآلیة التنفیذیة الخاصة بإعادة انتشار قواتهم.
وأضافت المصادر أن «الآلیة التنفیذیة المطلوبة من فریق هادی والتحالف یجب أن تحدد مناطق إعادة انتشار قواتهم وموعد وکیفیة انسحابها وإعادة انتشارها».
کذلک أشارت إلى أن عدم التزام فریق هادی والتحالف بتقدیم الآلیة التنفیذیة لإعادة انتشار قواتهم هی من المسببات الأساسیة فی تعثر وإعاقة اتفاق الحدیدة». وخلال لقائه قادة أحزاب یمنیین فی الریاض أکد غریفیث صعوبة عقد جولة مفاوضات جدیدة بین الأطراف الیمنیین فی ظل تعثر اتفاق الحدیدة.
هذا وکان من المقرر أن یعقد مجلس الأمن الأربعاء جلسة للاستماع إلى تقریر غریفیث بشأن اتفاق ستوکهولم، وجهوده لإنهاء النزاع فی الیمن، ولاسیما فی مدینة الحدیدة.
رئیس اللجنة الثوریة العلیا محمد علی الحوثی کشف من جهته عن رفض ممثلی التحالف السعودی فی لجنة التنسیق المشترکة فی الحدیدة مقترحاً قدمته لجنة صنعاء، بحضور رئیس فریق الخبراء الأممیین، ویقضی هذا المقترح بإعادة انتشار القوات العسکریة للطرفین إلى مسافة خمسین کیلومتراً على مرحلتین، من دون أن تقدم اللجنة الرافضة مقترحاً بدیلاً.
الناطق باسم القوات المسلحة الیمنیة العمید یحیى سریع أعلن الثلاثاء أن التحالف السعودی نفذ 1924 خرقاً منذ توقیع اتفاق الحدیدة.
میدانیاً، کثفت مدفعیة القوات المتعددة للتحالف من هجماتها على الحدیدة الساحلیة غرب الیمن.
وأفاد مصدر محلی باستشهاد یمنی بقصف حرس الحدود السعودی على مدیریة منبه الحدودیة فی صعدة شمال الیمن.
وأفاد مصدر عسکری یمنی بشن مدفعیة التحالف هجوماً على مواقع الجیش واللجان واستحداث نقطتین عسکریتین فی احد الطرق الإسفلتیة جنوب مدیریة حیس جنوب الحدیدة.
هذا وصدّ الجیش واللجان الشعبیة هجوماً واسعاً تمّ خلاله إزالة النقطتین العسکریتین ودحرهما منها. کما أفاد المصدر بقصف
التتمة فی الصفحة 11
 


Page Generated in 0.0055 sec