printlogo


رقم الخبر: 136323تاریخ: 1397/10/20 00:00
ترامب یناور بالحدید ویتجنب الطوارئ فی «حدیث الجدار»
الحکومة الأمریکیة مغلقة حتى الآن.. والأقلیة الدیمقراطیة تدعو لفتحها


أکد زعیم الأقلیة الدیمقراطیة فی مجلس الشیوخ الأمریکی تشاک شومر على ضرورة فتح الحکومة الفیدرالیة لحل الخلافات حول أمن الحدود.
ونقل رادیو سوا الأمریکی یوم الأربعاء، عن شومر قوله، فی تصریحات، «یمکننا تأمین الحدود من دون بناء جدار باهظ الثمن، وعدیم الفعالیة..ویمکننا استقبال المهاجرین واللاجئین من دون أن نضر بالسلام والأمن».
وأضاف أن تمثال الحریة هو الرمز الأمریکی ولیس بناء الجدار الحدودی، مشیرا إلى ضرورة فتح الحکومة الفیدرالیة الأمریکیة لحل الخلافات حول أمن حدودنا القائمة.
تأتی تصریحات شومر ردا على خطاب الرئیس الأمریکى دونالد ترامب بشأن الجدار الحدودی مع المکسیک والذی أکد خلاله أن الآلاف من الأمریکیین قتلوا نتیجة أولئک الذین یدخلون بصورة غیر شرعیة وسیقتل مثلهم فی حال استمر الأمر.
وکان قد دعا الرئیس دونالد ترامب، الکونغرس، لیل الثلاثاء على منحه 5.7 ملیار دولار هذا العام لبناء جدار على الحدود مع المکسیک، لکن لم یعلن حالة الطوارئ الوطنیة، التی تخول له تمویل الجدار بمعزل عن الکونغرس.
وذکر ترامب، الذی یواجه معارضة الدیمقراطیین فی الکونغرس بشأن الجدار، فی خطاب تلفزیونی أن هناک أزمة أمنیة متنامیة على الحدود الأمیرکیة المکسیکیة.
وقال ترامب متسائلا «ما هو حجم الدماء الأمیرکیة الأخرى التی ستراق قبل أن ینجز الکونغرس هذه المهمة»؟
لکن بعد أیام من الإشارة إلى احتمال استخدام صلاحیاته الرئاسیة لإعلان حالة طوارئ کخطوة أولى صوب توجیه الأموال لبناء الجدار دون موافقة الکونغرس، بدا ترامب مستعدا بدلا من ذلک لمواصلة السعی للوصول إلى حل للأزمة.
ومن المقرر أن یزور ترامب الحدود الجنوبیة الغربیة الخمیس، ولم یتضح بعد ما إذا کان لا یزال سیعلن حالة الطوارئ الوطنیة.
وتأتی تعلیقات ترامب بعد 18 یوما من إغلاق الحکومة جزئیا بسبب طلبه تمویل إنشاء الجدار، الذی قال إنه ضروری لإبعاد المهاجرین غیر الشرعیین ومنع دخول المخدرات.
وکان الدیمقراطیون ومعارضون آخرون لبناء الجدار الحدودی هددوا باتخاذ إجراء قانونی إذا أصدر ترامب الأمر، قائلین إنه یستخدم مزاعم زائفة ویفتعل أزمة لتنفیذ تعهده الانتخابی ببناء الجدار الذی قال فی ذلک الوقت إن المکسیک ستموله. ورفضت الحکومة المکسیکیة ذلک.
وفی محاولة لإظهار مرونة فی الخطاب الذی استغرق عشر دقائق، قال ترامب عن الجدار الحدودی الذی یرید بناءه «بناء على طلب الدیمقراطیین سیکون سیاجا حدیدیا ولیس جدارا أسمنتیا».
لکن الدیمقراطیین یعارضون لیس مواد الإنشاء فحسب، وإنما حجم المشروع الذی قد تصل کلفته إلى 24 ملیار دولار على المدى الطویل.


 


Page Generated in 0.0055 sec