printlogo


رقم الخبر: 136320تاریخ: 1397/10/20 00:00
وسط غموض شدید یکتنف مصیر البریکست
برلین تحضّر لخروج بریطانیا من الاتحاد الأوروبی بدون اتفاق
حکومة بریطانیا للنواب: لا تساورکم الأوهام بشأن اتفاق جدید


قال وزیر الاقتصاد الألمانی بیتر ألتمایر یوم الأربعاء، إنه یأمل أن یصدق البرلمان البریطانی على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبی المقرر فی مارس آذار لکنه أضاف أن من الضروری الاستمرار فی الاستعداد لاحتمال الخروج بدون اتفاق.
وقال ألتمایر الذی اجتمع مع جریج کلارک وزیر الأعمال البریطانی فی برلین یوم الأربعاء إنه یعتقد أن مسودة اتفاق الخروج والإعلان الخاص بالعلاقات المستقبلیة بین الاتحاد وبریطانیا اتفاق متوازن ویوفر أساسا جیدا للمفاوضات بشأن العلاقات فی المستقبل.
وحذرت حکومة رئیسة الوزراء البریطانیة تیریزا مای نواب البرلمان یوم الأربعاء من أن التفکیر فی أن بإمکان الحکومة التفاوض على اتفاق جدید للخروج من الاتحاد الأوروبی إذا رفضوا اتفاقا تفاوضت علیه مای فی تصویت الأسبوع المقبل، مجرد وهم.
وما زال غموض شدید یکتنف مصیر خروج بریطانیا من التکتل -وتتراوح الخیارات من خروج غیر منظم إلى إجراء استفتاء آخر- لأن من المتوقع أن یرفض النواب اتفاقا أبرمته مای مع الاتحاد فی نوفمبر تشرین الثانی سیجری التصویت علیه یوم 15 ینایر کانون الثانی.
وألغت مای تصویتا کان مقررا الشهر الماضی وأقرت بأن البرلمان کان سیرفضه. واستأنف النواب یوم الأربعاء مناقشة الاتفاق قبیل التصویت الأسبوع المقبل. ومن المقرر أن تترک بریطانیا الاتحاد الأوروبی یوم 29 مارس آذار فی الساعة 23:00 بتوقیت جرینتش.
وقال دیفید لیدینجتون وزیر شؤون مجلس الوزراء فی حدیث مع هیئة الإذاعة البریطانیة (بی.بی.سی) لا أعتقد أن الرأی العام البریطانی یتقبل أوهاما عن اتفاقات بدیلة سحریة ستخرج بصورة ما من خزانة فی بروکسل. وأضاف: هذا الاتفاق المطروح على الطاولة شهد عملیة أخذ ورد صعبة من الجانبین. واستبعدت مای مرارا تأجیل الخروج لکنها حذرت کذلک النواب من أنهم إذا رفضوا الاتفاق ستخرج عملیة الانسحاب عن مسارها أو ستضطر بریطانیا للخروج من التکتل دون اتفاق.
 


Page Generated in 0.0050 sec