printlogo


رقم الخبر: 136275تاریخ: 1397/10/20 00:00
ببغاء مشاکس یتسوق عبر الإنترنت!


تمکن ببغاء ظریف یدعى روکو من استخدام المساعد ألیکسا، الذی تنتجه شرکة التسوق الإلکترونی العملاقة أمازون، والذی یعمل عن طریق الأوامر الصوتیة، من شراء منتجات عبر الإنترنت مع إیصالها حتى باب المنزل. ویبدو أن هذا الببغاء، الذی ینتمی إلى فصیلة الرمادی الإفریقی التی تعرف بنسبة ذکاء مرتفع، أصبح بارعاً جداً فی إعطاء الأوامر لنظام المساعد الصوتی ألیکسا عبر تقلید صوت مالکته.
واستغل روکو غیاب صاحبته البریطانیة ماریون، والتی تعمل فی مجال رعایة الثروة الحیوانیة الوطنیة، لطلب الحلویات المفضلة لدیه، وکذلک الطائرات الورقیة ومصابیح کهربائیة، إضافة إلى عدد من أغانی ه المفضلة. وقالت ماریون إنها دخلت منزلها فی أحد الأیام لتجده یرقص على أنغام موسیقى رومانسیة کان قد اختارها واستطاع تشغیلها عبر جهاز المساعدة الصوتی، غیر أنها لم تتوقع إطلاقاً أن تصلها فواتیر لطلبات تسوق لم تقم بشرائها.
یذکر أن هذه لیست المرة الأولى التی یتسبب فیها الببغاء المشاغب روکو بالمشاکل، فقد طُرد من مرکز لرعایة الحیوان فی غریت شیفورد بمنطقة بیرکشایر بسبب سلوکه المشاغب، حیث کان یسکب المیاه فی کل مکان، إضافة إلى شتائمه الکثیرة، ونظراً لأن زوار المرکز معظمهم من الأطفال، کان من المفضل أن یبقى هذا الببغاء الذکی بعیداً کی لا یستعرض مهاراته فی الألفاظ البذیئة أمامهم. لذا قامت ماریون بتبنیه وإحضاره إلى منزلها لرعایته. وعلى الرغم من لغته السیئة وتسببه بالمتاعب، إلا أنها تحبه کثیراً.

 



کعکة زفاف «مزیفة» تدمر لیلة العمر.. والعروسان إلى قسم الشرطة

ألقت السلطات القبض على متعهدة حفلات کانت سببا فی انفطار قلب عروس فی الفلبین، تفاجأت خلال عرسها بعدم وجود طعام للضیوف، وأن نصف کعکة فرحها مصنوع من رغوة البولیسترین الشبیهة بالفلین.
ودفعت شاین تامایو (26 عاماً) وشریکها جون تشون (40 عاماً) 140 ألف بیزو (2100 جنیه إسترلینی) لمتعهدة الزفاف، لإعداد الطعام والزینة لحفل زواجهما فی مدینة باسیج الفلبینیة.
لکن عند وصولهما إلى قاعة العرس اکتشفا عدم وجود طعام للضیوف، کما أن کعکتهما ذات الطبقتین کانت (مزیفة)، حسبما ذکرت صحیفة (دیلی میل) البریطانیة.
وبعد هذا الموقف المحرج، اضطر العروس والعریس لزیارة مطعم، وشراء وجبات من المعکرونة والأرز وغیرها من الأطعمة، لتقدیمها للضیوف.
الحضور، بدورهم، قرروا الذهاب بصحبة العروسین، إلى مرکز الشرطة للإبلاغ عن الحادث، حیث تم استدعاء متعهدة الطعام لتحریر محضر رسمی.
وأکدت العروس أنها (لن تتنازل عن المحضر) ولن تقبل إلا بسجن المتعهدة، قائلة إنها (دفعت لها کل ما احتاجته من أموال کی یکون حفل عرسها مثالیا، لکنها دمرته).
وألقت الشرطة القبض على المتعهدة بتهمة التزویر والاحتیال.

 


Page Generated in 0.0078 sec