printlogo


رقم الخبر: 136267تاریخ: 1397/10/19 00:00
ورئیس حزب صهیونی یزور أبوظبی سرا
بومبیو یزور المنطقة لتمهید اللقاء بین «بن سلمان» و«نتنیاهو»

إعتبرت الصحفیة الأمریکیة، کارین إلیوت هاوسفی، فی تقریر لها، ان زیارة وزیر الخارجیة الأمریکی الى المنطقة تهدف الى تمهید اللقاء بین بن سلمان ونتنیاهو.
وقالت الصحفیة الأمریکیة فی تقریر تحت عنوان (هل یزور نتنیاهو السعودیة) ورد فی صحیفة وول ستریت جورنال، لا تتفاجأ إذا قام رئیس الوزراء الإسرائیلی بنیامین نتنیاهو قریباً بزیارة السعودیة للقاء ولی عهدها محمد بن سلمان.
وقالت کارین فی تحلیلها للسؤال إنه من المقرر أن یکون لقاء نتنیاهو وبن سلمان منطقیاً، وربما جاء رأیها وفقاً لمعطیات إستندت علیها الصحفیة الأمریکیة وأکدتها الأحداث السیاسیة فی الوقت الراهن.
وقالت هاوس -وهی مؤلفة کتاب عن تاریخ السعودیة وشعبها- إن محمد بن سلمان یعشق المخاطرة ویتوق لطی صفحة جریمة قتل (الصحفی) جمال خاشقجی داخل القنصلیة السعودیة بمدینة إسطنبول الترکیة.
ویبدو أن الرحلة التی یقوم بها وزیر الخارجیة الأمیرکی مایک بومبیو إلى الشرق الأوسط هذا الأسبوع مخطط لها أن تکون خاتمتها (مثیرة وبطلها هو ولی العهد) السعودی، بحسب الکاتبة.
الى ذلک زار رئیس حزب العمل فی حکومة الکیان الصهیونی، آفی غبای، سراً فی مطلع شهر کانون الأول/دیسمبر 2018 أبوظبی، وإلتقى مسؤولین کباراً فی حکومة الامارات.
ووصل غبای الى أبو ظبی فی الثانی من شهر کانون الأول فی رحلة تجاریة عبر عمان، عاصمة الأردن مع الصحافی السابق، أنریکا تسیمرمن، الذی یتنافس فی الانتخابات التمهیدیة على لائحة حزب العمل، وکان مطلعاً على الإتصالات التی
سبقت الزیارة.
زیارة الشخصین تم تنظیمها عبر وسیط - مواطن مغربی مقرّب من مسؤولین فی الإمارات- وحصّل للشخصین على دعوة رسمیة لزیارة الدولة.
الوسیط المغربی نظّم سابقاً عدة لقاءات بین غبای ومسؤولین فی العالم العربی.
غبای إلتقى فی أبو ظبی بثلاثة مسؤولین کبار فی الحکومة بمستوى وزراء وحتى أعلى من ذلک. المواضیع التی ناقشها الوزیر الصهیونی فی محادثاته کانت (الصراع الإسرائیلی) - الفلسطینی وخطة الرئیس (الامیرکی دونالد) ترامب لعملیة التسویة، التی یمکن ان تعرض فی الفترة القریبة، وموقفه من مبادرة
التسویة العربیة.1


Page Generated in 0.0044 sec