printlogo


رقم الخبر: 136253تاریخ: 1397/10/19 00:00
رئیسة مجلس النواب الجدیدة تصف الجدار بغیر الأخلاقی
ترامب یتفقّد جدار المکسیک غداً.. ویطمح لتمویله رغم الإغلاق الحکومی

یعتزم الرئیس الأمریکی دونالد ترامب زیارة الحدود الجنوبیة للولایات المتحدة الخمیس، لیغادر واشنطن لأول مرة منذ بدء الإغلاق الجزئی للحکومة قبل 16یوما، بسبب طلبه بتمویل بناء جدار على طول الحدود مع المکسیک.
ولم یبد الرئیس الجمهوری أی تراجع عن تعهده ببناء هذا الجدار الذی یقول إنه ضروری لوقف الهجرة غیر القانونیة. ویختلف معه فی الرأی الدیمقراطیون فی الکونغرس، ووصفت نانسی بیلوسی رئیسة مجلس النواب الجدیدة الجدار بأنه «غیر أخلاقی».
وألغى ترامب رحلة مزمعة إلى فلوریدا کی یبقى فی العاصمة الأمیرکیة خلال عطلة عید المیلاد والسنة الجدیدة، بعد إغلاق قطاعات واسعة من الحکومة الاتحادیة فی 22 دیسمبر.
وحث ترامب الدیمقراطیین فی الکونغرس على «العودة من العطلة» والموافقة على تمویل جداره المقترح.
ولم یقدم البیت الأبیض تفاصیل زیارة ترامب، ولکن من المرجح أن تسلط الزیارة المزمعة الضوء على المخاوف الأمنیة التی طرحتها الإدارة کمبرر لبناء الجدار.
وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البیت الأبیض على تویتر الاثنین: «الرئیس دونالد ترامب سیسافر إلى الحدود الجنوبیة یوم الخمیس للقاء هؤلاء المعنیین بالأمن القومی والأزمة الإنسانیة».
 


Page Generated in 0.0048 sec