printlogo


رقم الخبر: 136073تاریخ: 1397/10/17 00:00
مؤکداً السیطرة على سوق العملة الأجنبیة
همتی: عوائد النفط ستخصص للسلع الأساسیة والاستراتیجیة



أعلن محافظ البنک المرکزی، عبدالناصر همتی، بأن عوائط النفط ستخصص للسلع الأساسیة والاستراتیجیة.
وخلال اجتماعه مساء السبت مع الهیئة الرئاسیة وأعضاء الغرف التجاریة الایرانیة، قال همتی: ان العملة الأجنبیة المستحصلة من بیع النفط ستخصص للسلع الأساسیة والاستراتیجیة، وبغیة توفیر سائر حاجات المواطنین یجب الاستفادة من العملة الأجنبیة الحاصلة من الصادرات.
وأکد محافظ البنک المرکزی ضرورة أن یعمل المصدرون على إعادة العملة الصعبة الى عجلة اقتصاد البلاد من أجل رفاهیة المواطنین، وقال: انه لو عرض المصدرون فی منظومة نیما (المنظومة الشاملة لمعاملات العملة الأجنبیة) المزید من العملة الأجنبیة المستحصلة من الصادرات سنشهد المزید من التوازن فی سعر العملة فی السوق وسیساعد القطاع الخاص فی إزدهار الإنتاج.
فی السیاق وخلال جلسة مع نواب (تکتل الولایة) فی مجلس الشورى الاسلامی، أکد همتی ان البنک المرکزی هو المسیطر على سوق العملة الأجنبیة فی البلاد، معرباً عن أمله فی کبح معدل التضخم فی ظل استقرار سوق العملة وخفض أسعار العملات. وأضاف: ندیر عملیة التوازن فی سعر العملة من خلال التحکم فی العوامل المرتبطة بالسوق ومراقبتها، قائلاً: نترقب تسریع عرض العملات الأجنبیة من قبل المصدرین غیر النفطیین قریباً عبر شبکة (نیما) التابعة للبنک .
وأوضح همتی ان تعدیل النظام المصرفی وتنظیمه من أهم الخطوات التی من المقرر أن یتخذها البنک المرکزی، مشیراً الى أن هذا العمل ذا أهمیة وحساسیة بالغة ویجب ألا نتسرع فیه. واعتبر الحفاظ على ودائع الناس فی البنوک واستقرار السوق المالیة من أهم هواجس البنک المرکزی الایرانی، مؤکداً انه الموضوع الرئیسی لنا فی دفع عجلة إصلاح النظام المصرفی. وأضاف: قدمنا لائحة حذف الأصفار من العملة المحلیة الى الحکومة ونتمنى أن یمهد الطریق لإجراء هذه العملیة فی أسرع وقت ممکن.
 


Page Generated in 0.0060 sec