printlogo


رقم الخبر: 136008تاریخ: 1397/10/17 00:00
الصور الأولى لسفینة الفضاء التی ستقل البشر إلى المریخ




مازالت سفینة الفضاء التی ستنقل البشر إلى کوکب المریخ فی المراحل الأولى من عملیة تصنیعها، وقد تدخل مرحلة الاختبار فی مارس أو أبریل المقبلین.
ووفقاً لما أظهرته تغریدة للرئیس التنفیذی لشرکة (سبیس إکس) إیلون ماسک على صفحته فی موقع تویتر، فقد بدأ النموذج الأولی لسفینة الفضاء (ستار شیب) التی تطورها الشرکة، یأخذ شکله النهائی، حیث بدأت تجمیع الأجزاء معاً.
ووفقاً لصورة نشرها ماسک على تویتر، فإن المهندسین یعملون على الانتهاء من مقدمة سفینة الفضاء المخروطیة الشکل، بالإضافة إلى جزء آخر کبیر من المرکبة التی یخطط ماسک لإرسال بشر بواسطتها إلى الکوکب الأحمر.
وفی سلسلة من التغریدات اللاحقة والردود على أسئلة من المتابعین له، کشف ماسک عن خطط تتعلق باختبار المرکبة الفضائیة المأهولة للمریخ.
وکشف ماسک أن بدن المرکبة سیکون مصنوعا من الفولاذ، مثل سلسلة صواریخ (أطلس)، بالإضافة إلى مزیج من مواد أخرى، بحسب صحیفة (دیلی میل) البریطانیة.
وعزز ماسک من مزاعم سابقة بأنه سیکون على الأرجح من بین أوائل المسافرین إلى المریخ، رغم إدراکه لضآلة فرص الحیاة واحتمال الوفاة هناک.
وبحسب المعلومات الأولیة، فإن سعر تذکرة السفر إلى الکوکب الأحمر بواسطة صواریخ ماسک ستصل إلى 200 ألف دولار.
وکانت (سبیس إکس) قد کشفت فی سبتمبر الماضی عن بعض التفاصیل المتعلقة بالصاروخ، مثل ارتفاعه المقدر بحوالی 112 مترا.
وعبر ماسک عن أمله فی البدء باختبار عملیات إطلاق المرکبة فی وقت متأخر من العام الجاری، مشیرا إلى أن سفینة الفضاء ستکون قادرة على القیام بمهام إلى القمر والمریخ وما وراءه.
کما تأمل الشرکة أن تبدأ بتسییر رحلات غیر مأهولة إلى المریخ فی عام 2022، على أن تبدأ الرحلات المأهولة عام 2024.

 


Page Generated in 0.0066 sec