printlogo


رقم الخبر: 135994تاریخ: 1397/10/16 00:00
أزمة بین الکونغرس وترامب والأخیر یهدّد بإغلاق حکومی یمتدّ أشهراً

هدّد الرئیس الأمریکی دونالد ترامب بإطالة أمد (الإغلاق الحکومی) لـ(أشهر وحتى لسنوات وفرض حالة الطوارئ فی البلاد)، ما یمکنه من بناء جدار عند الحدود مع المکسیک دون موافقة الکونغرس.
وقال ترامب خلال إجتماعه مع قادة الکونغرس، الجمعة: إنه (سیکون فخوراً بمواصلة التوقف الجزئی لعمل عدد من المؤسسات الحکومیة المعروف بالإغلاق الحکومی لأشهر
وحتى لسنوات حتى الحصول على تمویل لبناء الجدار الذی من شأنه کبح جماح الهجرة غیر الشرعیة عبر أراضی المکسیک)،کما عبّر ترامب عن قناعته بأنه (یفعل شیئاً صحیحاً).
الرئیس الأمریکی أکد للصحفیین ما قاله لقادة الکونغرس، وقال: (إننی فعلت ذلک، قلت ذلک فعلا، لا أعتقد أن ذلک سیحدث فی الواقع، لکنی مستعد)، وفق ما أفادت به صحیفة (دیلی میل).
ووصف ترامب الإجتماع بـ(المثمر جداً)، مشیراً إلى أنه أوعز بتشکیل فریق عمل برئاسة نائبه مایک بینس لعقد إجتماع خلال عطلة نهایة الأسبوع لبحث کیفیة المضی قدماً فی موضوع بناء الجدار فی ظل مواصلة الإغلاق الحکومی.
وکشف ترامب أنه کان قد نظر فی إمکانیة إعلان حالة الطوارئ فی البلاد لبناء الجدار دون الحصول على موافقة المشرعین لتخصیص المبلغ الذی یطالب به وقدره أکثر من 5 ملیارات دولار لهذا الغرض، وأضاف: (لم أفعل ذلک، لکنی ما زلت أستطیع أن أفعله. یمکننا أن نعلن حالة الطوارئ الوطنیة ویمکننا أن نفعل ذلک بشکل
سریع جداً).
من جهته، اتهم زعیم الأقلیة الدیمقراطیة فی مجلس الشیوخ الأمریکی تشاک شومر ترامب بأنه یحتجز الموظفین الفیدرالیین رهائن حتى تمویل بناء الجدار.


Page Generated in 0.0050 sec