printlogo


رقم الخبر: 135789تاریخ: 1397/10/13 00:00
رئیس مؤسسة الشهید:
الشهداء والمضحون من أتباع الادیان التوحیدیة هم رمز للوحدة الوطنیة




قال رئیس مؤسسة الشهید فی ایران : إن تقدیم90 شهیداً و200 من المضحین و 58 من الاسرى المحررین من الدیانة المسیحیة و11شهیداً من الیهود و33 شهیداً من الزرادشتیة وعدد کبیر من المضحین والاسرى المحررین من أتباع الادیان التوحیدیة خلال فترة الدفاع المقدس، کلها یؤکد دور القومیات والادیان المختلفة فی الوحدة الوطنیة وقوة وعظمة المجتمع الایرانی.
وقال حجة الاسلام سید محمد علی شهیدی فی اجتماع مدراء الأمانة العامة للمجلس الأعلى لترویج وتنمیة ثقافة التضحیة والشهادة مهنئا ذکرى میلاد السید المسیح (ع) قال: ان وجود شهداء ومضحین من اتباع الأدیان التوحیدیة فی نهضة الإمام الخمینی (رض) والنضال الثوری للشعب الإیرانی وفترة الدفاع المقدس یجسد وحدة الشعب الإیرانی.
واشار رئیس مؤسسة الشهید فی ایران الى قرب الذکرى الأربعین لانتصار الثورة الإسلامیة والمؤامرات التی یحیکها الأعداء ضد الشعب الإیرانی قائلا: ان الشهداء والمضحین هم رؤوس اموال البلاد الاجتماعیة والسیر فی طریقهم ، یحمی الشعب من الأعداء. واکد ان نشر ثقافة التضحیة والشهادة ومأسستها تضمن أمن وقوة الأمة الامر الذی یؤکده جمیع المسؤولین فی البلاد.
 


Page Generated in 0.0175 sec