printlogo


رقم الخبر: 135787تاریخ: 1397/10/13 00:00
ممثل قائد الثورة الإسلامیة فی سوریا:
الإسلام والمسیحیة دینان یکملان بعضهما البعض

قال ممثل قائد الثورة الإسلامیة فی سوریا خلال لقائه بطریرک انطاکیا وسائر المشرق للروم الارثوذکس المطران یوحنا العاشر الیازجی بمناسبة بدایة العام المیلادی الجدید: إن الإسلام والمسیحیة وجمیع الأدیان مکملة بعضها البعض وغیر متناقضة.
وأفاد مکتب ممثلیة قائد الثورة الاسلامیة فی سوریا إن حجة الإسلام أبو الفضل طباطبائی اشکذری قال إن الإسلام والمسیحیة وجمیع الدیانات الأخرى، تکمل بعضها البعض ولاتقع على طرفی نقیض . وأشار إلى، إن أحد أبعاد الکمال والتطور بین الأدیان هو بعد المودة والأنس بین اصحاب الأدیان المختلفة، وما یخشاه الأعداء فی هذه الأیام هو المودة بین اتباع الأدیان.
 وصرح حجة الاسلام طباطبائی قائلاً، إن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، اکدت ومنذ الیوم الأول من تشکیلها، على وحدة الأمة الاسلامیة مع الحفاظ على المعتقدات والمذاهب المختلفة، وأن هذه الأمة المتلاحمة یمکن أن تکون جبهة لا تقهر امام العدو، وإن الکیان الأسرائیلی الغاصب یخشى الیوم هذه الوحدة. وأکد ممثل قائد الثورة الإسلامیة فی سوریا: بما أننا متحدون، فإن عدونا واحد ایضا، وذلک لأن تلک الأعمال العدائیة التی تسببت بأضرار فی مختلف البلدان، وخاصة فی سوریا و الحقت الدمار بهذا البلد، لم تکن ضد الشیعة فقط، بل إن المسیحیین تعرضوا للهجوم ودمرت کنائسهم و رأوا نفس الویلات.
 


Page Generated in 0.0070 sec