printlogo


رقم الخبر: 135742تاریخ: 1397/10/13 00:00
مولود أذهل الأطباء فی أمریکا!


حطم مولود جدید فی مدینة أرلینغتون بولایة تکساس الأمریکیة رقماً قیاسیاً فی سجلات المستشفى الذی ولد فیه، بسبب وزنه الذی یقارب 15 رطلاً (حوالی 7 کلیوغرامات).
ویعتبر وزن الرضیع علی میدلوک، الذی أبصر النور فی 12 دیسمبر الماضی، ضعفی وزن الطفل العادی فی عمره.
وقال والد الطفل إیریک میدلوک إنه وزوجته کانا قلقین بشأن صحة علی، حیث أمضى الطفل أسبوعه الأول فی العنایة المرکزة.
وتابع میدلوک، الذی یعمل مدرساً للموسیقى: (کنا نخشى أن تکون ضخامة طفلنا بسبب سکری الحمل، لکن الأمر لم یکن کذلک).
وقال إریک میدلوک إن زوجته کانت متعبة جداً بعد الولادة، لکنها تعافت بشکل جید، بحسب قوله.
من جانبها، قالت الأم جینیفر میدلوک، إنها لم تکن متأکدة من أنها ستتمکن من إنجاب الأطفال یوما ما، لأنها عانت من اضطراب هرمونی ناجم عن اختلال التوازن الهرمونی فی الدماغ لأسباب غیر معروفة. وقالت إنها أطلقت اسم علی على ابنها تیمناً بإسم والدها.
 


Page Generated in 0.0053 sec