printlogo


رقم الخبر: 135707تاریخ: 1397/10/12 00:00
أوروبا توقف إصدار ورقة «بن لادن» النقدیة

لا شک أنک لم ترها أبداً فی محفظة نقودک، وربما لن تراها قط فهی تعیش حالیاً أنفاسها الأخیرة بعد أن قررت المصارف المرکزیة الأوروبیة وقف إصدارها، إنها الأوراق النقدیة من فئة خمسمئة یورو، کما جاء فی مجلة (لوفل أوبسرفاتور) الفرنسیة.
فقد أعلن البنک المرکزی الأوروبی، فی موقعه على الإنترنت، أن 17 مصرفاً مرکزیاً أوروبیاً من أصل 19 ستتوقف عن إنتاج وإصدار أوراق نقدیة من فئة الخمسمئة یورو على خلفیة (مخاوف من أن تسهل هذه الأوراق القیام بأنشطة غیر قانونیة).
وأوضح البنک أنه من أجل ضمان (انتقال سلس ولأسباب لوجستیة)، فان البنک الفدرالی الألمانی والبنک الوطنی النمساوی سیواصلان إصدار هذه الفئة حتى 26 أبریل/ نیسان المقبل.
وکان البنک الأوروبی قد أصدر بیاناً فی أبریل/ نیسان 2018 قال فیه إنه (قرر التوقف بشکل دائم عن إنتاج أوراق نقدیة من فئة الخمسمئة یورو، مع التوقف عن توزیع الاحتیاطات المتوافرة من هذه الفئة بحدود نهایة 2018). وأضاف: ان الأوراق المتوافرة أصلاً یمکن مواصلة استخدامها کعملة نقدیة؛ موضحاً أنها ستحتفظ دوماً بقیمتها ویمکن استبدالها لدى البنوک المرکزیة فی منطقة الیورو من دون حدود زمنیة.
ویسعى البنک من خلال هذه الخطوة إلى الحد من ظاهرة تمویل الإرهاب والجریمة المنظمة والتهرب الضریبی، إذ یمکن للمهربین بفضل هذه الورقة النقدیة أن ینقلوا کمیات ضخمة بسریة تامة.
وقد أطلقت ورقة الخمسمئة یورو رسمیاً فی دول الاتحاد عام 2002، وأصبحت تعرف باسم ورقة (بن لادن) الذی کان الجمیع یبحث عنه ولا أحد یراه، فی إشارة إلى ندرة هذه الورقة النقدیة ونظراً للطلب الکبیر علیها، تماماً کما کان الحال بالنسبة إلى زعیم تنظیم القاعدة قبل تصفیته.
وقد بلغ مجموع الأوراق النقدیة المتداولة فی نوفمبر/ تشرین الثانی الماضی 2018 نحو 521 ملیون ورقة، أی ما نسبته 4ر2% من مجموع أوراق الیورو المتداولة فی منطقة الیورو. یذکر أنه من الناحیة العملیة تم تصنیع آخر ورقة خمسمئة فی عام 2014، ومنذ ذلک الحین تمت تغطیة الطلب علیها بالأرواق المتداولة فی الأسواق وبما کان موجوداً فی مخزون المصارف المرکزیة.
 


Page Generated in 0.0050 sec