printlogo


رقم الخبر: 135519تاریخ: 1397/10/10 00:00
وزیر بریطانی یتوقّع فرصة بنسبة 50% لوقف البریکست



قال وزیر التجارة البریطانی لیام فوکس إن هناک احتمالا بنسبة 50 فی المئة لوقف خروج بریطانیا من الاتحاد الأوروبی إذا رفض البرلمان اتفاق الحکومة مع الاتحاد الأوروبی بشأن عملیة الانسحاب من الاتحاد الشهر المقبل. وقال فوکس وهو من المؤیدین البارزین للانسحاب من الاتحاد الأوروبی لصحیفة صندای تایمز إذا لم نصوت لصالح الاتفاق فلا أتوقع أن تتجاوز نسبة (الخروج من الاتحاد الأوروبی) 50 فی المئة.
وفی الوقت الذی لم یتبق فیه سوى ثلاثة أشهر على موعد خروج بریطانیا من الاتحاد الأوروبی فی 29 مارس آذار بدأ اتفاق رئیسة الوزراء تیریزا مای یتهاوى لیفسح المجال بذلک أمام سلسلة من الاحتمالات ابتداء من الخروج من الاتحاد الأوروبی دون اتفاق تجاری إلى إلغاء الانسحاب من الاتحاد الأوروبی. وکانت مای قد ألغت فی وقت سابق من الشهر الجاری التصویت المقرر على اتفاقها بعد أن سلمت بأن البرلمان سیرفضه. ومن المتوقع أن یصوت النواب على الاتفاق فی الأسبوع الذی یبدأ فی 14 ینایر کانون الثانی. وقال جان کلود یونکر رئیس المفوضیة الأوروبیة إن الاتحاد الأوروبی لا یحاول إبقاء بریطانیا داخل الاتحاد ویرید بدء مناقشة مستقبل العلاقات فی اللحظة التی یوافق فیها البرلمان البریطانی على الخروج من الاتحاد وذلک للترکیز على وحدته قبل انتخابات البرلمان الأوروبی فی مایو أیار. وأضاف یونکر فی مقابلة مع صحیفة فیلت أم زونتاج الألمانیة یجری التلمیح إلى أن هدفنا هو إبقاء المملکة المتحدة فی الاتحاد الأوروبی بکل السبل الممکنة. هذه لیست نیتنا. کل ما نریده هو وضوح علاقاتنا فی المستقبل. ونحن نحترم نتیجة الاستفتاء.
وأضاف أن الاتحاد الأوروبی مستعد لبدء التفاوض على اتفاق جدید مع بریطانیا بعد موافقة البرلمان البریطانی مباشرة على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبی.

 


Page Generated in 0.0053 sec