printlogo


رقم الخبر: 135376تاریخ: 1397/10/8 00:00
وزیر الطاقة الإیرانی یلتقی کبار المسؤولین العراقیین فی بغداد
إیران توقع مذکرة تفاهم للتعاون فی مجال الطاقة مع العراق؛ وتؤکد استعدادها للمساهمة فی إعادة إعماره

الوفاق/وکالات- أکد الرئیس العراقی، برهم صالح، أن دول المنطقة تقع علیها مسؤولیة کبیرة لترسیخ أسس السلام والاستقرار، وذلک عبر حوار جدی لتعزیز الثقة وبما یحقق رغبة التعاون المشترک وخدمة شعوب المنطقة.
وأشار الرئیس صالح خلال استقباله فی قصر السلام ببغداد، الخمیس، وزیر الطاقة الإیرانی رضا أردکانیان، أشار إلى أهمیة تطویر العلاقات فی جمیع المیادین خاصة فی مجالی الطاقة والمیاه وبما یعزز سبل التعاون بین البلدین الصدیقین.
من جهته، أکد الوزیر أردکانیان حرص إیران ورغبتها باستمرار التعاون مع العراق فی المجالات کافة، سیما قطاع الکهرباء والطاقة والمیاه واستثمارها من نواحی التولید والتجهیز وتدریب الکوادر المتخصصة وتبادل الخبرات.
وفی بیان صدر على هامش لقائه وزیر الطاقة الإیرانی الخمیس، شکر رئیس مجلس الوزراء العراقی عادل عبدالمهدی، الجمهوریة الإسلامیة لسعیها لتطویر العلاقات بین البلدین ولتعاونها فی تلبیة احتیاجات العراق من الکهرباء، فیما أکد وزیر الطاقة الإیرانی استعداد طهران لتزوید العراق بالطاقة الکهربائیة وإنشاء محطات الطاقة وصیانتها.
وقال عبدالمهدی فی البیان: إن (الإنتصار فی مجال توفیر الطاقة الکهربائیة هو انتصار للإعمار وعلامة تقدم للأمم ویجب أن یتجاوز العراق حالة التعثر فی مجال الطاقة وأن لا نبقى دولة مستوردة وإنما منتجة للطاقة). وأکد عبدالمهدی على (عمق وتنوع العلاقات بین البلدین والشعبین العراقی والإیرانی وموجهاً الشکر للجمهوریة الإسلامیة لسعیها لتطویر العلاقات بین البلدین ولتعاونها فی تلبیة احتیاجات العراق من الکهرباء).
وأشار عبدالمهدی الى (الاستعداد للتعاون وتذلیل العقبات من أجل إکمال الإجراءات العملیة والإجرائیة وایجاد الحلول اللازمة وإنجاح المباحثات بین المسؤولین والخبراء المعنیین بهذا الملف بین البلدین الجارین).
من جانبه، نقل وزیر الطاقة الإیرانی تهانی الحکومة الإیرانیة والرئیس حسن روحانی بتشکیل الحکومة العراقیة، مؤکداً استعداد الجانب الإیرانی التام لـ(تزوید العراق بالطاقة الکهربائیة وإنشاء محطات الطاقة وصیانتها والمساعدة على تطویر التکنولوجیا اللازمة فی هذا المجال وتدریب الکوادر العراقیة والعمل وفق جدول زمنی لتقلیل الهدر الکبیر وزیادة إنتاج العراق من الکهرباء، إضافة للربط المباشر)، مشیراً لإعداد مسودة تفاهم لتوقیع العقد المشترک.
وفی تصریح له مساء الأربعاء فی بغداد، أکد وزیر الطاقة رضا أردکانیان استعداد الجمهوریة الإسلامیة للمشارکة فی إعادة إعمار العراق لاسیما فی مجال البنى التحتیة. وأضاف ان زیارته الى العراق جاءت تلبیة لدعوة رسمیة من وزیر الکهرباء فی العراق (لؤی الخطیب) وبهدف تعزیز العلاقات الثنائیة فی شتى المجالات لاسیما فی مجال الطاقة. وتابع ان مباحثاته مع المسؤولین العراقیین خلال الزیارة تتناول تعزیز العلاقات بین البلدین فی مختلف المجالات.
وفیما أشار الى الطاقات الجیدة التی تتمتع بها الشرکات الإیرانیة فی مجال البنى التحتیة، أکد أردکانیان استعداد إیران للمشارکة فی إعادة إعمار العراق.
من جانبه، أکد وزیر الکهرباء العراقی أهمیة تعزیز العلاقات مع الجمهوریة الإسلامیة فی مختلف المجالات لاسیما فی قطاع الطاقة، معتبراً النهوض بالعلاقات الثنائیة یصب فی مصلحة البلدین؛ ومؤکداً أن إیران تشکل مصدراً هاماً لسد حاجات العراق فی مجال الطاقة.
هذا ووقع وزیر الطاقة الإیرانی رضا أردکانیان، ووزیر الکهرباء العراقی لؤی الخطیب، الخمیس، مذکرة تفاهم حول التعاون فی مجال الطاقة، بعد یومین من المشاورات المکثفة.
ووصف وزیر الطاقة الإیرانی توقیع مذکرة التفاهم بأنه یوم تاریخی فی صناعة الکهرباء العراقیة، وقال: إن مذکرة التفاهم المشترکة جاءت نتیجة لمفاوضات مکثفة وفعالة بین وزارتی الکهرباء العراقیة والطاقة الإیرانیة. وأکد أنه من المتوقع وفی إطار تنفیذ مذکرة التفاهم، تطویر وإعادة تأهیل محطات الطاقة وشبکة الکهرباء العراقیة وتحسین نظام إدارة الکهرباء وستساهم إیران فی تدریب الموارد البشریة فی العراق.
من جانبه، أعلن وزیر الکهرباء العراقی أیضاً إن مذکرة التفاهم تحدد إطار التعاون بین البلدین فی مجال الطاقة، ولا سیما فیما یتعلق بإستیراد الکهرباء والغاز من الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة. وأشار الخطیب الى أهمیة التوقیع على مذکرة التفاهم. مضیفاً: ان من الأجزاء المهمة فی مذکرة التفاهم، التعاون فی مجال التکنولوجیا الحدیثة فی مجال الطاقة بین البلدین واستخدام الخبرة والمعرفة الإیرانیة فی هذا المجال.
یذکر أن أردکانیان والوفد المرافق وصل مساء الثلاثاء الى العاصمة العراقیة بغداد، فی زیارة استغرقت ثلاثة أیام.

 


Page Generated in 0.0069 sec