printlogo


رقم الخبر: 135301تاریخ: 1397/10/8 00:00
طائرة بوتین الفخمة التی حقق بها فتى روسی حلمه!



کشف فتى روسی یعانی من مرض خطیر، عن شکل طائرة الرئیس الروسی فلادیمیر بوتین، من الداخل التی تتمیز بالفخامة وتبلغ تکلفتها 390 ملیون دولار.
وإن کانت کثیر من تفاصیل الطائرة معروفة من قبل، إلا أن الصبی قام بالوصف من وجهة نظره ومن خلال عدسة کامیرا خاصة به. سمح للصبی واسمه إرسلان کایبکولوف البالغ من العمر 15 عاماً، بالدخول إلى الطائرة ونوعها إلیوشن إل-96 مع کامیرا منحها له الرئیس بوتین، بهدف التصویر من الداخل. وهذا الطفل هو الوحید الذی نال هذا الشرف من قبل بوتین.
وقال إرسلان إن بوتین جعل حلمه حقیقة بعد أن شاهد فیلماً له یتعلق بالترویج لعمل خیری. ولم یکن الرئیس الروسی بصحبة الطفل، غیر أنه تحدث معه عبر الهاتف من مکتبه فی الکرملین بموسکو.
قام إرسلان بالجلوس فی مقعد الطیار فی قمرة القیادة وشاهد قاعة المؤتمرات، التی یدیر بها بوتین روسیا من الجو.
وهذه الطائرة من أفخم الطائرات فی العالم، ویقال إن مرحاضها مطلیّ بالذهب.
وتمیز الدیکور الداخلی بطراز (نیوکلاسیک) وطاولة مؤتمرات ضخمة مغطاة بالذهب ومحاطة بمقاعد جلدیة کریمیة. ویعتقد أن بوتین سجّل عبر سفره الجوی أمیالاً جویة أکثر من أی زعیم روسی آخر. وقد ساعد الرئیس الروسی العدید من الأطفال المرضى بتحقیق أحلامهم، بما فی ذلک الطفلة ریجینا التی أجرت مقابلة تلفزیونیة مع بوتین، وکان ذلک حلمها، وطفل آخر صحب الرئیس فی جولة بالمروحیة وطفلة زار معها هولیوود الروسیة. بالنسبة للرحلة الأخیرة فقد نظمت بواسطة مشروع یطلق علیه (احلم معی)، الذی یهدف إلى تحقیق أحلام الأطفال الذین یعانون من ظروف معینة فی حیاتهم. وقد وصفت والدة إرسلان التجربة بأنها (معجزة حقیقیة).
 


Page Generated in 0.0067 sec