printlogo


رقم الخبر: 135213تاریخ: 1397/10/6 00:00
منتخب ایران الاولمبی یتعادل مع نظیره الاردنی فی مباراة ودیة

تعادل المنتخب الاولمبی الایرانی لکرة القدم مع نظیره الاردنی 1-1 فی المباراة الودیة التی اقیمت عصر الثلاثاء فی مدینة اربد شمال الاردن.
سجل الاردن هدفه الاول فی الدقیقة 7 من الشوط الاول بواسطة هادلی الحورانی، وتمکنت ایران من تسجیل هدف التعادل فی الدقیقة 35 وحمل توقیع وحید نامداری.
وتأتی هذه المباراة ضمن استعدادات المنتخبین للتصفیات الآسیویة لاولمبیاد طوکیو 2020. حیث تستضیف طهران المرحلة الاولى من التصفیات  فی ابریل / نیسان 2019.
وکان المنتخب الاولمبی الایرانی قد خاض ثلاث مباریات ودیة مؤخرا حیث فاز على سوریا (مرتین) وعلى منتخب عمان فی مسقط.
 

 


منتخب لبنان یتلقى ضربة موجعة قبل أمم آسیا

تلقى منتخب لبنان ضربة موجعة، بعد تأکد غیاب نجمه عن خوض نهائیات کأس أمم آسیا، فی الإمارات مطلع العام المقبل.
وعلم مساء الثلاثاء أن نجم نادی الأنصار ومنتخب لبنان نصار نصار قد تعرض للإصابة فی عضلة المعدة خلال تدریبات الأرز فی معسکره الحالی بالبحرین. وأفادت المصادر بمعسکر البحرین، بأنه بعد إجراء الفحوصات الطبیة اللازمة للاعب أصبح غیابه عن أمم آسیا أمرا حتمیا.
وأضافت بأن المدیر الفنی للمنتخب الوطنی، میودراج رادولوفیتش، أبلغ اللاعب بقراره النهائی، ما أصابه بحالة حزن شدیدة. ویعد اللاعب أحد العناصر الأساسیة فی منتخب لبنان، کونه یمتاز بقدرات فنیة وبدنیة عالیة.
ویخوض لبنان مباراة ودیة أمام البحرین الیوم الخمیس على أن یتم إعلان القائمة النهائیة لرجال الأرز بعدها.

 


نهضة ملموسة للکرة النسائیة فی 2018


یمکن تسمیة 2018 بعام نهضة الکرة النسائیة، بعد ارتفاع الوعی المجتمعی تجاه کرة القدم للسیدات.
وتمیز عام 2018، بالعدید من المباریات الدولیة النسائیة فی مختلف القارات، بحکم أن هذا العام یسبق انطلاق منافسات کأس العالم للسیدات 2019 فی فرنسا.
بطولات قاریة
شهد عام 2018، إقامة 5 بطولات قاریة، وهی کأس آسیا فی الأردن، وکأس أمریکا الجنوبیة فی تشیلی، وکأس أمریکا الشمالیة والبحر الکاریبی «الکونکاکاف» فی الولایات المتحدة، وکأس أفریقیا فی غانا، وکأس أوقیانوسیا فی دولة نیو کالیدونیا.
مناطق جدیدة
بعیدًا عن صراع کأس العالم للسیدات، شهد عام 2018، بروز مناطق جدیدة لعالم کرة القدم النسائیة، کمنطقة وسط آسیا التی تمکنت لأول مرة، من تنظیم النسخة الأولى من کأس وسط آسیا للسیدات فی أوزبکستان.
ونظم اتحاد وسط آسیا، البطولة الجدیدة التی شارک فیها منتخبات أفغانستان وإیران وقیرغیزستان وطاجیکستان وصاحب الأرض أوزبکستان للسیدات، الذی فاز باللقب، بعد انتصاره على جمیع المنتخبات.
منتخبات طامحة
کان عام 2018، فرصة مناسبة لظهور منتخبات نسائیة جدیدة على ساحة الکرة العالمیة، واتساع رقعة المنتخبات المتنافسة على لقب کأس العالم للسیدات، وإثبات أن شعبیة الکرة النسائیة فی ارتفاع على مستوى العالم.
فقد ابرزت البطولة القاریة التأهل الأول لمنتخبات (جنوب أفریقیا - جامایکا - أسکتلندا) إلى کأس العالم، لیکون لهذا التأهل تأثیر إیجابی على الکرة النسائیة فی أوطانهم التی لا تزال تمارس کرتهم النسائیة بنظام الهواة.
أندیة جدیدة
استمرت الأندیة الأوروبیة الکبرى فی تأسیس الفرق النسائیة، لتطبیق قوانین الاتحادین الدولی والأوروبی، لیبرز اسم عملاقی میلانو الإیطالی، الإنتر ومیلان، وعملاق إنجلترا مانشستر یونایتد، وعملاق البرتغال فریق بنفیکا. أما عن عملاق اسکتلندا، فریق سیلتیک، فقرر أخیرًا تطبیق نظام الاحتراف على فریقه النسائی الذی تأسس فی 2007، لیصبح بذلک أول فریق نسائی محترف فی الدوری الاسکتلندی للسیدات.
الأسطورة مارتا
بفضل مساهمتها فی فوز منتخبها بلقب کأس أمریکا الجنوبیة للسیدات 2018 فی تشیلی، نالت المهاجمة البرازیلیة مارتا (32 عامًا) جائزة أفضل لاعبة فی العالم، من الاتحاد الدولی لکرة القدم «الفیفا»، لتحصد هذه الجائزة، للمرة السادسة فی تاریخها.
وأیضاً لتحافظ على لقب أسطورة کرة القدم النسائیة لاحتکارها جائزة الأفضل لاعبة، ولکن تبقى لها الفوز بکأس العالم مع منتخبها الذی لم یسبق له الفوز بها من قبل، لتکون کأس العالم 2019 فرصة لأسطورة الکرة النسائیة فی کتابة أسمها من ذهب.
المستقبل
شهد العام الحالی، تنظیم کل من فرنسا وأوروجوای، منافسات کأس العالم للشابات تحت 20 عامًا، وکأس العالم للناشئات تحت 17 عامًا، والتی انتهت بفوز الیابان بلقب الشابات، وإسبانیا بلقب الناشئات.
وبرزت منتخبات جدیدة تهتم بمستقبل کرة القدم النسائیة، کمنتخب نیوزیلندا الذی وصل لأول مرة إلى نصف النهائی من بطولة الناشئات، لیحصد المرکز الثالث، وفی بطولة الشابات تواجد منتخب هولندا لأول مرة، لیصل إلى ربع النهائی فی مشارکته الأولى.
استمرار معرکة المساواة
استمر نضال لاعبات کرة القدم مع الحقوق والمساواة والکرامة، فقد اشتعلت قضیة لاعبات منتخب أفغانستان اللاتی رفعن شکوى إلى «الفیفا» لمزاعم تعرضهن للتحرش الجنسی من اتحاد أفغانستان، لیقرر الفیفا، إیقاف رئیس الاتحاد الأفغانی کرم الدین کریم.
وفی حفل جائزة الکرة الذهبیة فی باریس، أثار مقدم الحفل الفرنسی، مارتن سولفیج، الجدل عندما استفز الفائزة بالجائزة النرویجیة، آدا هیجیربیرج، بسؤال غیر لائق، لیتلقى انتقادات لاذعة من لاعبات کرة القدم الحالیات والمعتزلات عبر وسائل التواصل الاجتماعی، لیضطر على الاعتذار عبر حسابه الرسمی فی تویتر.  وقبل نهایة 2018 بأسابیع قلیلة اصدر کل من رئیس نادی سیتوا بوخارست الرومانی، جیجی بیکالی، ورئیس نادی دیبورتیفو تولیما الکولومبی، جابرییل کامارجو، تصریحات معادیة ضد کرامة لاعبات کرة القدم النسائیة، لتدل تلک التصریحات عند استمرار معرکة نضال کرة القدم النسائیة فی السنوات المقبلة.


 


Page Generated in 0.0057 sec