printlogo


رقم الخبر: 133843تاریخ: 1397/9/18 00:00
منظمات أممیة تحذر من فتک إنعدام الأمن الغذائی بالیمنیین بسبب حصار العدوان
وفد الریاض یجهض مبادرة الوفد الوطنی لإیقاف القتال على جبهات تعز
تدمیر 10 آلیات عسکریة للمرتزقة قبالة نجران

صنعاء ـ وکالات: أکد عضو الوفد الوطنی بلجنة التهدئة سلیم المغلس السبت أن وفد الریاض لا یمتلک القرار ولا یؤتمن فی نقل ما جرى للسعودیین والإماراتیین، لافتا إلى أن تلک مشکلة ومعیقة للتقدم فی المشاورات.
وأشار المغلس فی تصریح صحفی إلى أن الوفد الوطنی قدم مبادرة بإیقاف القتال فی کامل جبهات تعز وإنهاء معاناة أبناء المحافظة الذین یعانون منذ اربع سنوات، ولکن وفد الریاض یرفض ویصرّ على سیاسة إبقاء تعز میدان صراع حسب توجه السعودیین والاماراتیین.
وأوضح أن إیقاف القتال أو التهدئة سواء فی تعز أو الحدیدة أو غیرها یحتاج إلى تمثیل السعودیة والإمارات فی الطاولة، مؤکدا أن الوفد الوطنی سیلجأ إلى الحدیث مع المجتمع الدولی للضغط على السعودیة والإمارات لجلبهم إلیها.
وکان وصف السفیر الفرنسی السابق لدى الیمن مرتزقة العدوان بـ «القناع» للسعودیة، مؤکدا عدم امتلاکهم للقرار فی الحرب أو السلم أو حتى فی تنقلاتهم. من جهة اخرى حذرت منظمات تابعة للأمم المتحدة من أن انعدام الأمن الغذائی فی الیمن بسبب العدوان السعودی الأمریکی والحصار الذی یفرضه منذ أربعة أعوام یؤثر على نحو 20 ملیون شخص.
وقالت منظمة الأمم المتحدة للأغذیة والزراعة (فاو) وبرنامج الأغذیة العالمی ومنظمة یونیسیف ومنظمات أخرى فی تقریر مشترک صدر السبت أن هناک 9/15 ملیون یمنی یعانون من الجوع حالیا، داعیة إلى «توسیع إطار المساعدات الإنسانیة بشکل عاجل» لإنقاذ ملایین الیمنیین. وقال البیان إن النزاع هو «السبب الرئیسی» فی انعدام الأمن الغذائی، ولکنه أشار إلى عوامل أخرى مثل «فقدان سبل العیش والدخل وزیادة أسعار السلع الأساسیة، بحیث تقلل من قدرة الأسر على شراء الغذاء».
وأکدت المنظمات أن نسبة کبیرة من الیمنیین حتى فی المناطق «الأکثر استقرارا»، لا یستطیعون الحصول على السلع الغذائیة الأساسیة «لأن أسعار الغذاء قفزت بنسبة 150% مقارنة بمستویات ما قبل الأزمة. کما ارتفعت أسعار الوقود بما فی ذلک غاز الطبخ».
ونقل البیان عن المدیر التنفیذی لبرنامج الأغذیة العالمی دیفید بیزلی قوله إن البرنامج بحاجة إلى «زیادة هائلة فی المساعدات والوصول المستدام إلى جمیع المناطق فی الیمن لإنقاذ ملایین الیمنیین» محذرا من أنه فی حال عدم حصول ذلک «فسنخسر جیلاً کاملاً من الأطفال بسبب الجوع». میدانیاً دمر الجیش واللجان الشعبیة 10 آلیات لمرتزقة الجیش السعودی خلال التصدی لزحوف مکثفة قبالة نجران. وأفاد مصدر عسکری أن وحدتی الهندسة وضد الدروع التابعة للجیش واللجان الشعبیة تمکنت من تدمیر 10 آلیات عسکریة لمرتزقة الجیش السعودی خلال التصدی لزحوف مکثفة على منطقة الصوح قبالة نجران. وأکد المصدر مصرع وإصابة کل من کان على متن الآلیات المدمرة من مرتزقة الجیش السعودی.
یذکر أن الجیش واللجان الشعبیة تصدوا خلال الیومین الماضیین، لزحوف مکثفة نفذها مرتزقة الجیش السعودی على مواقع الجیش واللجان فی صحراء البقع والأجاشر والصوح قبالة نجران بمشارکة الطیران الحربی وکبدوهم خسائر فادحة. إلى ذلک کسر الجیش اللجان الشعبیة زحفین واسعین لمرتزقة الجیش السعودی فی قطاع جیزان، وأوقعوا بهم عشرات القتلى والجرحى. وأوضح مصدر عسکری أن الجیش واللجان الشعبیة کسروا زحفا لمرتزقة الجیش السعودی قبالة جبل قیس ما أدى الى مصرع وجرح عدد من المرتزقة. وأضاف المصدر عن کسر زحف لمرتزقة الجیش السعودی على مواقع الجیش واللجان شرق جبل الدود، مؤکدا مصرع وجرح العشرات من المرتزقة خلال کسر الزحف. یذکر أن مدفعیة الجیش واللجان الشعبیة قصفت الجمعة، مواقع وتجمعات لمرتزقة الجیش السعودی فی قطاع جیزان وحققت إصابات مباشرة.


Page Generated in 0.0053 sec