printlogo


رقم الخبر: 133824تاریخ: 1397/9/18 00:00
قائد قوى الامن الداخلی: سنرد بحزم على العناصر المتورطة فی الهجوم على جابهار



ردا على الاعتداء الارهابی على میناء جابهار(جنوب شرق)،قال قائد قوى الامن الداخلی العمید حسین اشتری، لیعلم الاعداء انهم لن یتمکنوا من ثنی ارادة القوات المسلحة الایرانیة والشعب الایرانی من خلال اللجوء الى مثل هذه التحرکات العمیاء والمشبوهة مؤکدا اننا سنرد بحزم على العناصر المتورطة فی هذا الاعتداء.
وخلال اجتماعه مع طلبة کلیة امین للشرطة بمناسبة یوم الطلبة، اضاف العمید اشتری یوم السبت ان ارهابیا انتحاریا حاول صباح الخمیس الماضی ان یقتحم بشاحنة صغیرة یقودها، مقر قوى الامن الداخلی فی میناء جابهار وقد تصدى رجال الامن له فی الوقت المناسب ما حدا به لتفجیر السیارة خارج المقر.
وتابع قائلا ان الاعداء یعملون على بث الفوضى و انعدام الامن فی البلاد لکن علیهم ان یعلموا بانهم لن یتمکنوا من تقویض ارادة الشعب الایرانی و القوات المسلحة من خلال تمسکهم بمثل هذه التحرکات العمیاء.
واکد ان قوى الامن تؤدی مهامها باقتدار وسترد بحزم على العناصر الضالعة فی الهجوم الارهابی على جابهار سائلا الباری تعالى ان یلهم اسر ضحایا هذا الهجوم الصبر و السلوان.
 


Page Generated in 0.0051 sec