printlogo


رقم الخبر: 133780تاریخ: 1397/9/18 00:00
بریطانیة توظف لصوصاً شرط سرقتهم متجرها


تستخدم سیدة بریطانیة أسلوبا غریبا وخارجا عن المألوف فی اختیارها لموظفی متجر للملابس على ملکیتها الخاصة، حیث توظف لصوصا یتحلون بالکفاءة والمهارة لسرقة المتجر. ویرجع سبب هذا الاختیار للحیلولة دون تعرض متجرها للسرقة.
ووفقاً لموقع (أودیتی سنترال) الإلکترونی، فإن هذه السیدة تحاول بهذه الطریقة الحصول على معلومات من اللصوص لتعرف کیفیة قیامهم بسرقة المتجر واتخاذ الإجراءات الوقائیة اللازمة، لذلک قامت بنشر إعلان تطلب فیه أشخاصا یتحلون بمهارة عالیة فی سرقة الملابس، لتوظیفهم بأجر یبلغ 65 دولارا فی الساعة، بحسب مصادر إعلامیة.
وتشترط على الموظفین القیام بسرقة الأشیاء من المتجر على مدى عدة أسابیع، إلى جانب تقدیم تقریر یتضمن قائمة بالأشیاء التی سرقوها، والطرق التی اتبعوها فی عملیات السرقة، کما خصصت مکافأة للصوص تتمثل فی الاحتفاظ بثلاث قطع من الملابس التی قاموا بسرقتها، بالإضافة إلى رابتهم.
وأوضحت أن المتجر یشهد مع بدایة نوفمبر اکتظاظا غیر مسبوق وبالتالی یصعب مراقبة الزبائن، لذلک قامت بالبحث عن محترفین فی السرقة لمساعدتها فی تسلیط الضوء على نقاط الضعف الأمنیة، حفاظا على أمن المتجر، ولم تذکر إن کانت لا تزال تحتفظ بموظفیها الخاصین جدا بعد انقضاء نوفمبر.
 


Page Generated in 0.0052 sec