printlogo


رقم الخبر: 133656تاریخ: 1397/9/15 00:00
وایران تعلن إستعدادها لاستضافة مرکز إقلیمی لدعم نشاطات الشرکات الناشئة
وزیر الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات: أمریکا باتت مدمنة على الأحادیة والعقوبات

قال وزیر الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات الإیرانی فی المؤتمر الدولی للإبتکار فی بحر قزوین فی باکو، إن الولایات المتحدة أصبحت مدمنة على الأحادیة والعقوبات.
وأضاف محمد جواد اذری جهرمی فی کلمته امام المؤتمر أمس الأربعاء: إننا نواجه الیوم حکومة فی العالم، مدمنة على الأحادیة والعقوبات، وهذا السلوک الإدمانی محفوف بالمخاطر بالنسبة للعالم بأسره. وفی المؤتمر الذی حضره وزراء الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات فی جمهوریة آذربایجان وترکیا وروسیا وبیلاروسیا ولیتوانیا وأفغانستان، وکذلک مسؤولون وممثلون فی مجال تکنولوجیا المعلومات والاتصالات من 14 دولة أخرى، قال: إنشاء منظمات إقلیمیة وتطویر التعاون مع دول الجوار هو السبیل للتعامل مع هذا التهدید. وصرح وزیر الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات فی خطابه: إن حلنا لإدارة هذا التهدید هو خلق مناطق أقوى حولنا.
وأشار آذری جهرمی إلى اللجنة الرباعیة التی التئمت یوم الثلاثاء بین إیران وجمهوریة آذربایجان وروسیا وترکیا بشأن (إنشاء کیان إقلیمی خاص لدعم أنشطة الشرکات الناشئة)، مضیفاً أن هذا الإتفاق الرباعی هو مثال على تشکیل کیانات إقلیمیة أقوى.
وأضاف: یجب أن نواصل طریقنا نحو إنشاء مؤسسات إقلیمیة حتى نتمکن من التغلب على التحدیات التی خلقتها المواقف الأحادیة الجانب للأدارة الامریکیة فی جمیع المجالات، خاصة فی مجال الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات.
وقال وزیر الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات: إن الجمهوریة الإسلامیة اعتمدت نهجا ناجحا للتحول الرقمی، وقد قام الشباب الإیرانی بتحرکات کبیرة فی تطویر الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات. وأضاف آذری جهرمی: نحن مستعدون لمشارکة الخبرات التی بنیناها فی مسار التطور والتنمیة الرقمیة مع الدول الأخرى.
وکان وزیر الاتصالات وتقنیة المعلومات محمد جواد آذری جهرمی قد التقى فی باکو برئیس جمهوریة آذربایجان الهام علی اف وبحث معه فی القضایا ذات الاهتمام المشترک.
وافاد مراسل ارنا من العاصمة الآذربایجانیة، ان سفیر الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی باکو جواد جهانغیری زادة رافق آذری جهرمی فی هذا اللقاء.
کما اقترح محمد جواد آذری جهرمی، فی الاجتماع الرباعی لوزراء تکنولوجیا المعلومات والاتصالات فی إیران وآذربایجان وروسیا وترکیا فی باکو، إنشاء مرکز إقلیمی لدعم نشاطات الشرکات الناشئة وقال: إیران على استعداد لاستضافة هذا المرکز.
وقال وزیر الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات، إن فکرة الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة هی إنشاء سوق مشترکة فی مجال الاتصالات وتکنولوجیا المعلومات بین إیران ، وروسیا وآذربایجان وترکیا.
واشار الى الاجتماعات والمناقشات المکثفة السابقة مع وزراء هذه الدول على هامش قمة عشق آباد واجتماع آی تی یو فی دبی، قائلاً إن إیران قدمت اقتراحا ملموسا ومحددا لدعم الشرکات الناشئة على المستوى الإقلیمی.
وقال آذری جهرمی، إن الاقتراح الإقلیمی یستند على دعم أنشطة الشرکات الناشئة وعقد المعارض والمؤتمرات الإقلیمیة حول أعمال جدیدة بمشارکة أربعة بلدان ، وإیران مستعدة لاستضافة المرکز فی طهران.
وأشار الى الطبیعة المتغیرة للاقتصاد العالمی والدور المتزاید للشرکات الناشئة والشرکات الجدیدة فی الاقتصاد الرقمی، مؤکدا بان الحکومات، مع فهم هذا التطور، یمکن أن تتخذ خطوات فعالة لدعم الشرکات الناشئة لإیجاد أسواق عالمیة.
ویقام المعرض الدولی الرابع والعشرون للاتصالات والابتکارات فی مجال تکنولوجیا المعلومات والاتصالات باکو-تل -2018 فی الفترة من 4 الى 7 دیسمبر، وبمشارکة 14 شرکة إیرانیة.
 


Page Generated in 0.0047 sec