printlogo


رقم الخبر: 133607تاریخ: 1397/9/15 00:00
من خلال إشارات الدماغ والعین
باحثون ایرانیون یصنعون کرسیا متحرکا یحدد الاتجاهات

نجح باحثون إیرانیون فی صنع کرسی متحرک قادر على تحدید الاتجاهات باستخدام إشارات الدماغ والعین باستخدام سماعات البلوتوث اللاسلکیة.
وقال الباحث الایرانی جعفر آقازادة: ان الکرسی المتحرک الالکترونی الجدید یعمل من خلال مزیج من اشارات المخ والعین التی استخدمناها للجمع بین الاثنین لتحدید اتجاههه.”
وأضاف أنه یمکن استخدام الکرسی المتحرک للأشخاص الذین یعانون من إصابة الحبل الشوکی ولکن لدیهم دماغ سلیم حیث یتم تحلیل البیانات الصادرة من الدماغ، والتی ترسل من خلال سماعة لاسلکیة مثبثة على رأس من ثم ارسال المعلومات المستلمة عن طریق البلوتوث، إلى الکرسی المتحرک.
وتابع آقازاده:  لایستخدم فی الکرسی المتحرک الأسلاک لأنها تعطل عمله حیث لایستطیع المریض التحرک ، بل تم استخدام سماعة لاسلکیة تحتوی على جهاز استقبال مثبت أمام العین ویتحکم فی حرکات العین. من خلال هذه العملیة یتم تحدید الاتجاهات الرئیسیة ویستقبل ویحلل احتیاجات المعاق ویؤدی ذلک من خلال الجهاز الآلی المثبت على الکرسی المتحرک.
ونوه الباحث الإیرانی إلى أن الجهاز تم دعمه من قبل مرکز تطویر الهندسة الطبیة التابع لقسم التعبئة للعلوم والتکنولوجیا فی محافظة أذربایجان الشرقیة /شمال غربی ایران/، والذی من المتوقع إزاحة الستار عنه قریبا. تم الانتهاء من جمیع الأعمال الإلکترونیة المرتبطة بالمشروع، ویقدر النموذج الأولی لها بـ 12 ملیون تومان، والتی سینخفض إلى 4 ملایین تومان بعد مرحلة الانتاج الصناعی.
 


Page Generated in 0.0047 sec