printlogo


رقم الخبر: 131744تاریخ: 1397/8/20 00:00
مشیراً إلى أن الاتفاق النووی مثال واضح للإجماع الدولی لإحلال الأمن والاستقرار
مسؤول باکستانی: لیدعم العالم ایران ویقف بوجه مغامرات ترامب



قال سفیر باکستان الاسبق فی إیران جاوید حسین، إن الحظر الأمریکی ضد إیران غیر عادل ویتعارض مع القانون الدولی، مضیفا، إن على العالم الوقوف بوجه مغامرات ترامب من خلال دعمه لإیران.
وادان جاوید حسین فی مقابلة مع مراسل ارنا فی اسلام اباد یوم السبت، الاجراءات الامریکیة بفرض الحظر ضد ایران، وقال : دونالد ترامب قد انتهک مرتین القانون الدولی: أولا، عندما انسحب من جانب واحد من الاتفاق النووی، و ثانیا عندما بدأ الحظر الجائر ضد إیران. ولفت الى سیاسات دونالد ترامب العدائیة ضد إیران، وقال: إن تصرفات الرئیس الامریکی ضد إیران ستکون لها عواقب وخیمة فی المستقبل.
وأضاف الدبلوماسی الباکستانی البارز، أن الاتفاق النووی الإیرانی تحقق بجهد طویل من قبل إیران والاتحاد الأوروبی والغرب، لکن ترامب انتهکه دون سبب وللضغط على الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة لإعادة فرض الحظر ضد إیران.
ووصف جاوید حسین، الاتفاق النووی بأنه مثال واضح للإجماع الدولی لاحلال الأمن والاستقرار فی المنطقة، قائلا إن ترامب هو ممثل المجموعة المتطرفة فی الولایات المتحدة، ولهذا السبب قام بشن سیاسات عدوانیة ضد إیران.
وصرح مسؤول وزارة الخارجیة الباکستانیة السابق، بأن إیران قد امتثلت لجمیع مواد الاتفاق النووی وفقا لتقاریر الوکالة الدولیة للطاقة الذریة، قائلا إن انتهاک الاتفاق النووی وفرض الحظر ضد إیران قد خلق وجها سیئا لامریکا فی العالم.
وأضاف سفیر باکستان السابق فی هولندا وکوریا الجنوبیة، إن اجراء ترامب المعادی لإیران، أدانته المحافل الدولیة، وإن العالم یجب أن یحمی إیران من مغامرات ترامب لأنه یجر العالم الى عدم الاستقرار. وأشار الدبلوماسی الباکستانی السابق، الى اجراءات الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة لمواجهة الحظر، وقال إن نتیجة الحظر هی أن الحکومة الإیرانیة ستتخذ إجراءات مضادة للتصدی لها ، وکما فی السابق فان الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة ستبذل قصارى جهدها لاحباط الحظر وتلبیة احتیاجات الشعب.
وتطرق جاوید حسین الى قدرات إیران لتحقیق الاکتفاء الذاتی الاقتصادی وتلبیة الاحتیاجات المحلیة وقال، إن ایران على مدى 40 عاما الماضیة تعرضت للحظر عشرات المرات من قبل أمریکا والغرب، واستطاعت حکومة إیران وبالاعتماد على شعبها وشبابها، من الخروج من هذه المشاکل بشکل جید.
وصرح إن امریکا لوحدها لا تستطیع عزل إیران لأن المجتمع الدولی یقف الى جانب إیران هذه المرة ، موضحا إن المجتمع الدولی، بما فی ذلک الاتحاد الأوروبی وروسیا والصین وباکستان وترکیا ودول أخرى فی العالم ، تدعم إیران.
وفی ختام تصریحاته، قال سفیر باکستان السابق لدى إیران: دعم الاتفاق النووی هو فی مصلحة الأمن والاستقرار العالمیین، لکن الحظر الأمریکی المفروض یستهدف الازدهار الاقتصادی فی إیران.


Page Generated in 0.0052 sec