printlogo


رقم الخبر: 131582تاریخ: 1397/8/15 00:00
بقایا بشریة تحت منزل قد تکون مفتاح حل لغز عمره 57 عاماً



عثرت شرطة مقاطعة سوفولک فی الولایات المتحدة الأمریکیة، على بقایا بشریة، أسفل أحد المنازل، فی لونغ آیلند.
وقالت شرطة المقاطعة إن عائلة کارول، التی تملک المنزل، عثرت على الهیکل البشری، أثناء تنقیبهم فی الطابق السفلی، وفقا لشبکة (سی بی إس) الأمریکیة.
ویعتقد أصحاب المنزل أن الرفات تتعلق بوالدهم مایکل کارول، الذی ظل مختفیاً منذ عام 1961، منذ خدمته العسکریة فی کوریا.
وبدأت عائلة کارول فی التنقیب فی الطابق السفلی بمنزلهم، بعد ازدیاد شائعات حول أن والدهم مدفون فی القبو، فإستعانوا بشرکة رادار أرضیة للبحث عن أرضیة الطابق السفلی.
وتقول الشرطة إن زوجة المتوفی جورج کارول، دوروثی، ماتت منذ حوالی 20 عاما، لذا لیس من الواضح إن کانت تعلم بوفاة زوجها، أو أنها متورطة فی قتله وإخفاء جثته. وتم اکتشاف الرفات البشریة على بعد 5 أقدام تحت الأرضیة الإسمنتیة فی قبو المنزل، الذی تأسس فی عام 1955.
ویقول المحققون إن اختبار الحمض النووی سیستخدم لتحدید هویة البقایا، وسیعمل الفاحص الطبی على تحدید سبب الوفاة الرسمی.
 


Page Generated in 0.0047 sec