printlogo


رقم الخبر: 129868تاریخ: 1397/7/22 00:00
الهلال الأحمر یعثر على مقبرة جماعیة غرب مدینة سرت
الحکومة اللیبیة تفرج عن أحد رفاق القذافی فی ثورة الفاتح



طرابلس ـ وکالات: أصدر وزیر عدل حکومة الوفاق الوطنی اللیبیة محمد عبد الواحد، قرارا بالإفراج لدواع صحیة عن اللواء المهدی العربی العضو فی «الضباط الوحدویین الأحرار»، رفاق الزعیم السابق معمر القذافی. وقالت وزارة العدل إن القرار جاء بناء على النتیجة التی انتهت إلیها اللجنة الطبیة المختصة وأقرت ضرورة خضوع المعنی لمتابعة صحیة خارج مؤسسات الإصلاح والتأهیل. وبینت الوزارة أن القرار جاء استجابة لاعتبارات الرأفة والرحمة الإنسانیة واحترام قوانین حقوق الإنسان، لکنه لا یعنی بأی شکل من الأشکال إنهاء المتابعة القضائیة للواء العربی أو إسقاط التهم الملاحق بها.
جدیر بالذکر أن اللواء المهدی العربی، کان یشغل منصب رئیس هیئة التدریب فی وزارة الدفاع اللیبیة التی کانت تعرف إبان حکم معمر القذافی بـ»اللجنة المؤقتة العامة للدفاع». وشغل العربی منصب آمر الکلیة العسکریة فی العاصمة اللیبیة طرابلس، قبل أن یتم القبض علیه على أیدی عناصر إحدى مجموعات مدینة الزاویة فی سبتمبر 2011، وسجنه فی المدینة ذاتها.
وفی سیاق آخر عثرت فرق الهلال الأحمر اللیبی، على مقبرة جماعیة ضمت 40 جثة فی منطقة الظهیر غرب مدینة سرت. وقال الهلال الأحمر، فی تغریدة عبر حسابه «تویتر» «عقب ورود بلاغ من السلطة المحلیة عن وجود مقبرة فی منطقة الظهیر غربی مدینة سرت، تمکن فریق الطوارئ التابع للهلال الأحمر اللیبی فرع سرت ولمدة 3 أیام متتالیة من انتشال 40 جثة وتسلیمها للسلطات»، مؤکدا أن عملیة الانتشال لا تزال مستمرة.
 


Page Generated in 0.0075 sec