printlogo


رقم الخبر: 129864تاریخ: 1397/7/22 00:00
إستشهاد فلسطینیة أم لـ 8 أطفال على أیدی مستوطنین بمحافظة سلفیت
الفلسطینیون یشیعون شهداء جمعة «انتفاضة القدس» فی غزة
هنیة: القطاع یقاوم لإسقاط صفقة القرن

القدس المحتلة ـ وکالات: قال رئیس المکتب السیاسی لحرکة حماس اسماعیل هنیة إن «مسیرة العودة لن تقنع بالحلول الجزئیة ولا المنقوصة»، مؤکداً أن الثورة مستمرة حتى إنهاء الحصار وتحریر القدس وتحقیق العودة.
وأضاف فی کلمة له خلال تشییع جثامین شهداء مسیرة العودة، أن «غزة هی من ستسقط القرن، ومشروع التوطین بسیناء سقط على أیدی أبناء غزة»، مؤکداً أن  «مسیرات العودة لن تنتهی إلا برفع الحصار کلیاً عن قطاع غزة».
وأکد هنیة أن «السلاح الفتاک الذی یملکه الشعب الفلسطینی، هو الإرادة والتصمیم والقوة»، مشدداً على أن «دماء شهداء مسیرات العودة لن تضیع هدراً».
واعتبر أن «الذی یتعاون مع الاحتلال هو من یخدم إتمام صفقة القرن»، مشیراً إلى أن «من یمنع المقاومة ویسمح بتهوید القدس وینسق مع الاحتلال یخدم صفقة القرن».
وأشار إلى أن «الذی یضیع القضیة لیس مَن یقول کل فلسطین لنا»، وقال: «لا أحد یزاید على غزة، ومن حقها أن تعیش بکرامة على طریق الحریة، والذین یهلوسون بأننا نُضیع القضیة، نقول لهم الذی یضیع القضیة لا یرفع السلاح، ولن تکون بوصلتها إلا نحو القدس»، مؤکداً أن مسیرات العودة لیست مطلبیة، وقال إن «مسیرات العودة لیست من أجل السولار ولا الدولار»​.


التتمة فی الصفحة 11


Page Generated in 0.0054 sec