printlogo


رقم الخبر: 129707تاریخ: 1397/7/19 00:00
الکیان الصهیونی یمنع طالبة فلسطینیة-أمریکیة من دخول فلسطین المحتلة
إدخال وقود إلى غزة و «السلطة» ترى أن أیة مساعدات یجب أن تمر عبرها
الاحتلال یبنی وحدات استیطانیة جدیدة جنوب بیت لحم

القدس المحتلة ـ وکالات: اعتقلت السلطات الإسرائیلیة الطالبة الفلسطینیة التی تحمل الجنسیة الأمریکیة، لارا قاسم 22 عاما، فی مطار تل أبیب ومنعتها من دخول الاراضی الفلسطینیة عقابا لها على أفکارها.
وقالت وزارة الخارجیة والمغتربین الفلسطینیة، إن قیام السلطات الإسرائیلیة، باحتجاز الطالبة الأمریکیة لارا قاسم فی المطار، «هو أبشع صور الإرهاب السیاسی، الذی اعتادت» إسرائیل» ممارسته ضد أبناء شعبنا الفلسطینی والمتضامنین معه طیلة عقود».
وأضافت الخارجیة فی بیان صحفی، الأربعاء، أن السلطات الإسرائیلیة لم تکتف بذلک، بل مارست «الابتزاز الرخیص على الطالبة الأمریکیة قاسم»، عندما طالبها وزیر الشؤون الاستراتیجیة جلعاد أردان بالاعتذار عن «دعم مقاطعة إسرائیل».
وتابعت الخارجیة أن «تجربة القاسم تبرز حجم الانحیاز الأمریکی الأعمى لـ» إسرائیل»، لدرجة التخلی عن حقوق المواطنة الأمریکیة، التی تعانی من أبشع اضطهاد سیاسی، وتکشف عنصریة الحکومة الإسرائیلیة وأذرعها المختلفة تجاه الفلسطینیین والمتضامنین معهم».
وأشارت إلى أن «الحکومة الإسرائیلیة لم تقدم على محاکمة المجرمین والقتلة من المستوطنین محاکمة جدیة، بل توفر لعصاباتهم الإرهابیة کل الدعم والإسناد».
ودعت وزارة الخارجیة والمغتربین المجتمع الدولی والدول «التی تدعی الحرص على حقوق الإنسان»، أن «تخجل من صمتها وعدم مبالاتها تجاه انتهاک السلطات الإسرائیلیة لمبادئ حقوق الإنسان، وأن تدافع عن مصداقیة مواقفها ومبادئها وتبادر إلى احتجاز وملاحقة عناصر المستوطنین الإرهابیة، ومن ارتکبوا جرائم قتل بحق المواطنین الفلسطینیین، ووضع أسمائهم على قوائم الإرهاب».
من جانب آخر أعلنت حرکة حماس دخول کمیات من الوقود إلى غزة بتمویل من قطر عبر معبر کرم أبو سالم التجاری. وأشارت الحرکة الى أن الوقود تم إدخاله عبر الأمم المتحدة بسبب الفراغ الذی ترکته السلطة بتخلیها عن واجباتها بل وبفرضها عقوبات على أهالی القطاع.
التتمة فی الصفحة 11


Page Generated in 0.0065 sec