printlogo


رقم الخبر: 129697تاریخ: 1397/7/19 00:00
خوشرو: تهدیدات أمریکا تتطلب رداً سریعاً وحازماً من المجتمع الدولی

اعتبر مندوب إیران الدائم فی منظمة الأمم المتحدة غلام علی خوشرو، فرض الحظر وخروج أمریکا من المعاهدات الدولیة تهدیداً جاداً لمبادئ میثاق المنظمة ونقضاً للقانون الدولی، داعیاً المجتمع الدولی للرد السریع والحازم على ذلک.
جاء ذلک فی تصریح أدلى به خوشرو خلال إجتماع اللجنة السادسة للإجتماع الـ 73 للجمعیة العامة لمنظمة الأمم المتحدة فی نیویورک الثلاثاء.
واعتبر مندوب إیران خروج أمریکا من الإتفاق النووی تهدیداً جاداً لمبادئ المیثاق والنظام القانونی وأضاف: إنها المرّة الأولى فی تاریخ منظمة الأمم المتحدة التی تقوم دولة وهی أمریکا بصفتها عضواً دائماً وتمتلک حق الفیتو فی مجلس الأمن بمعاقبة سائر الشعوب فی أنحاء العالم لإتباعها قرار مجلس الأمن.
وأضاف: إن هذا التصرف یعدُّ تهدیداً جاداً ضد میثاق الأمم المتحدة والعلاقات الدولیة وهو ما یستلزم رداً سریعاً وحازماً من المجتمع الدولی، إذ أن الإجراء الأمیرکی المخالف للقوانین یعد ظاهرة جدیدة وفی ذات الوقت خطیرة تخلق مشاکل لأسس سیادة القانون على المستوى الدولی.
وأکد خوشرو أنه ینبغی على جمیع الدول الحذر من هذه الخطوة الأمیرکیة وعدم السماح بوقوعها، داعیاً الجمعیة العامة لحمایة سیادة القانون على الصعید الدولی والمبادرة الى دعم منهج التعددیة والوقوف بوجه دولة تهدد سائر الدول کی لا تلتزم بالقوانین الدولیة.
وأشار الى شکوى إیران المرفوعة الى محکمة العدل الدولیة فی لاهای، وإعتبر إصدار المحکمة قراراً مؤقتاً ملزماً لصالح إیران، دلیلاً آخر على عدم قانونیة الحظر الأمیرکی ضد إیران وشعبها. واعتبر مندوب إیران إجراء أمریکا غیر القانونی فی مصادرة أموال إیرانیة مظهراً آخر لإجراءات أمریکا المخالفة للقوانین الدولیة وأضاف: إنه فی هذا المجال قامت أمریکا فی إنتهاک صارخ للقوانین الدولیة بمصادرة ملیارات الدولارات من الحکومة والبنک المرکزی الإیرانی وستقوم محکمة العدل الدولیة فی هذه الأیام بالبت فی هذا الموضوع أیضاً.


Page Generated in 0.0061 sec