printlogo


رقم الخبر: 129694تاریخ: 1397/7/19 00:00
فی مراسم تقدیم المدعی الجدید لإصفهان
المدعی العام: الإستکبار وأذنابه بالمنطقة وراء الإرهابیین الذین نفّذوا جریمة أهواز

أکد المدعی العام الإیرانی حجة الإسلام محمد جعفر منتظری بأن الإستکبار وأذنابه بالمنطقة هم وراء الإرهابیین الذین إرتکبوا جریمة أهواز قبل فترة.
وخلال مراسم أقیمت أمس الأربعاء لتقدیم المدعی الجدید فی اصفهان وتکریم المدعی السابق، قال حجة الإسلام منتظری، أن الإرهابیین تلقوا التدریب بدعم من الإستکبار والدول الرجعیة فی المنطقة وارتکبوا جریمتهم تلک فی أهواز وهم سعوا ومازالوا یسعون لجعل إیران کسوریا والعراق.
وصرّح أنه حتى بعد الهزیمة التی لحقت بهم فی سوریا والعراق سعوا لنقل قسم من الإرهابیین الى أفغانستان وهم یقومون بإعدادهم الآن، مؤکداً ضرورة الیقظة التامة من قبل القوى الأمنیة فی البلاد للحیلولة دون تکرار ما وقع فی أهواز.
یذکر أن خلیة إرهابیة مؤلفة من 5 إرهابیین کانوا قد نفّذوا هجوماً قبل فترة على عرض عسکری أقیم لمناسبة ذکرى الدفاع المقدس (1980-1988) فی مدینة أهواز مرکز محافظة خوزستان جنوب غرب إیران ما أدى الى إستشهاد وإصابة العشرات من المدنیین الحاضرین منهم نساء وأطفال فضلا ًعن عسکریین مشارکین
فی العرض.


Page Generated in 0.0058 sec