printlogo


رقم الخبر: 129674تاریخ: 1397/7/19 00:00
تایوان تتمسک بسیاستها العدائیة تجاه الصین
الصین وروسیا تدفعان نحو رفع العقوبات عن کوریا الشمالیة

تعهدت رئیسة تایوان تسای إینج وین یوم الأربعاء، بتعزیز الأمن القومی، مؤکدة أن حکومتها لن ترضخ بحسب زعمها للضغط الصینی مع تصعید بکین ضغوطها لتأکید سیادتها على الجزیرة.
وجاءت تصریحات تسای قبل الانتخابات المحلیة المقررة بنهایة نوفمبر تشرین الثانی التی ینظر إلیها على أنها مؤشر لأداء حزبها الحاکم فی الانتخابات الرئاسیة عام 2020.
وقال تسای فی خطاب ألقته بمناسبة الیوم الوطنی فی تایبه فی هذا الوقت، لا یضر الترهیب والضغط الدبلوماسی الصینی فقط العلاقات بین الجانبین وإنما یتحدى بشکل جاد الاستقرار السلمی فی مضیق تایوان.
وأضافت أن تایوان ستعزز میزانیتها الدفاعیة کل عام لضمان قدرتها على الدفاع عن سیادتها بتطویر قدراتها العسکریة والاکتفاء الذاتی بما فی ذلک استئناف التطویر المحلی لطائرات وغواصات التدریبات المتقدمة.
وزادت الصین، التی تقول إن تایوان تابعة لها، من ضغوطها العسکریة والدبلوماسیة على تایبه. وفقدت الجزیرة هذا العام ثلاثة حلفاء هم السفادور وبورکینا فاسو وجمهوریة الدومنیکان إذ حولوا علاقاتهم الدبلوماسیة إلى بکین التی أرسلت قاذفات وطائرات مقاتلة فی مناورات حول تایوان.
وقالت تسای إن تایوان ستعمل مع دول أخرى على تأسیس تحالف للدفاع عن الدیمقراطیة وشکرت البرلمان الأوروبی والولایات المتحدة لدعمهما.
وأقرت وزارة الخارجیة الأمریکیة الشهر الماضی مبیعات قطع غیار مقاتلات إف-16 وطائرات عسکریة أخرى لتایوان بما یصل إلى 330 ملیون دولار فی خطوة قالت الصین إنها تهدد العلاقات الصینیة الأمریکیة.
ولم تتخل الصین قط عن فکرة استخدام القوة لإعادة تایوان لسیطرتها وتصف بشکل دائم الجزیرة بأنها القضیة الأکثر حساسیة فی علاقاتها مع الولایات المتحدة.
وساءت العلاقات مع بکین منذ أن وصلت تسای للسلطة فی عام 2016 إذ تشک الصین فی أنها ترید المضی قدما من أجل تحقیق الاستقلال رسمیا وهو ما تعتبره بکین خطا أحمر.
ومن جانبها أکدت تسای مرارا الحفاظ على الوضع الراهن منذ وصولها للسلطة.
ودعت یوم الأربعاء إلى جهود متعددة الجنسیات لمحاربة بعض أنواع التسلل مثل ترویج دول معینة لم تسمها لأخبار زائفة.
من جهة أخرى قالت وزارة الخارجیة الصینیة یوم الأربعاء: إن الصین وروسیا وکوریا الشمالیة یعتقدون أن من الضروری بحث تعدیل العقوبات التی تفرضها الأمم المتحدة على بیونجیانج فی وقت مناسب.
ونشرت الوزارة البیان الذی یتضمن موقف الدول الثلاث على موقعها الإلکترونی بعد إجراء محادثات ثلاثیة فی موسکو یوم الثلاثاء.


 


Page Generated in 0.0050 sec