printlogo


رقم الخبر: 129658تاریخ: 1397/7/19 00:00
المستشار الثقافی الإیرانی لدی تونس :
الدبلوماسیة القرآنیة سبیل الی وحدة الأمة الإسلامیة



 المستشار الثقافی الإیرانی لدی تونس «سید حسن عصمتی» یروی سیرته إبتداء من تعلمه تلاوة القرآن الکریم فی الطفولة حتی أن أصبح مستشاراً ثقافیاً لدی تونس. سید حسن عصمتی هو قارئ وباحث قرآنی إیرانی یجید اللغتین العربیة والفرنسیة وعمل مستشاراً ثقافیاً ایرانیاً لدی تونس لمدة أربع سنوات.
وانتهت حالیاً مهمة «السید حسن عصمتی» فی السنغال کمستشار ثقافی لجمهوریة إیران الاسلامیة وهو على وشک العودة إلى البلاد.
وحاضر سید حسن عصمتی فی مؤتمر الوحدة الإسلامیة الـ 16 حول موضوع «القرآن، والعولمة والهویة الإلکترونیة» حیث طرح بعض القضایا للمرة الأولی وأیضاً کان أول من إستخدم مصطلح «الدبلوماسیة القرآنیة». وکان قد حاضر حول مقال له تحت عنوان «الدبلوماسیة القرآنیة، صراط الی وحدة الأمة الإسلامیة» بالعربیة حیث شرح إستراتیجیة الرسول (ص) فی تحقیق الوحدة الإسلامیة، وهو من مؤلفی کتاب «الصوفیة فی شمال أفریقیا» الذی قامت مؤسسة «الهدى» للطباعة والنشر بعرضه لأول مرة فی معرض طهران الدولی الحادی والعشرین للکتاب.

 


Page Generated in 0.0069 sec