printlogo


رقم الخبر: 128977تاریخ: 1397/7/10 00:00
بشأن الکثیر من المجالات والإتفاق النووی
قاسمی: إقتربنا من التوصل لتوافقات مع أوروبا وروسیا والصین
رد إیران الصاروخی یدل على إرادتها الراسخة فی مکافحة الإرهاب ومراکزه بإستمرار وثبات نأمل بتشکیل الحکومة العراقیة الجدیدة خلال الأیام القادمة على أساس مطالب الشعب لیتمکن العراق من التحرک بقوة أکبر

أعلن المتحدث باسم الخارجیة الإیرانیة بهرام قاسمی بان إیران تواصل المحادثات مع أوروبا وروسیا والصین واقتربت من آلیات محددة وتوافقات معهم فی الکثیر من المجالات.
وقال قاسمی فی مؤتمره الصحفی الأسبوعی، الإثنین، أن وتیرة المحادثات مع أوروبا والصین وروسیا مستمرة ولقد اقتربنا تالیاً فی الکثیر من المجالات من آلیات محددة وتوافقات.
وأضاف: انه وبعد اجتماع نیویورک تقرر استکمال الأعمال وأن آلیاتنا ومحادثاتنا مع الأوروبیین لا ولن تجری بصورة علنیة فی أحیان کثیرة، لأسباب خاصة منها ضغوط امیرکا والمصالح الوطنیة ووجود مناوئین متربصین.
وتابع قائلاً: إن هنالک وجهات نظر تطرح حول هذه الآلیة (الأوروبیة) لیست دقیقة کثیراً واننی أرفض عبارات مثل (النفط مقابل الغذاء) أو غیر ذلک.
واعرب قاسمی عن الأمل بإستمرار الحفاظ على الإتفاق النووی من خلال التوافقات التی یتم التوصل إلیها (ولکن لو لم یتمکن الاوربیون والشرکاء الآخرون من توفیر التطمینات والضمانات اللازمة لإیران، فإن هذا الامر یمکنه التأثیر فی قرار إیران وفی هذه الحالة فإن إیران ستتخذ القرارات اللازمة وتتابع الطریق الذی یخدم مصلحة البلاد).
* إیران تتصدى بحزم لمراکز تدریب واعداد وتسلیح الإرهابیین
وقال المتحدث بإسم الخارجیة الإیرانیة، بشأن الضربة الصاروخیة للحرس الثوری ضد مقرات الإرهابیین فی شرق الفرات، ان أی خطوة سواء من قبل الأجهزة العسکریة أو السیاسیین انما تتضمن رسالة معینة، وان ما یمکن رؤیته بوضوح هو عزم إیران وارادتها الراسخة فی المکافحة المستمرة والثابتة والجادة لمراکز تدریب واعداد وتسلیح الإرهابیین، وهو ما شهدناه فجر الیوم (أمس).
* تشکیل الحکومة العراقیة الجدیدة
وأعرب قاسمی عن أمله بتشکیل الحکومة العراقیة الجدیدة خلال الأیام القادمة على أساس مطالب الشعب العراقی وان یتمکن العراق من التحرک بقوة أکبر فی مسار إرساء الأمن والإستقرار والتنمیة الاقتصادیة.
* تصریح لافروف
وحول تصریح لافروف بشأن استعداد روسیا للتوسط بین إیران والکیان الصهیونی قال: انه مشکور، لکننی اعتقد بان الجمیع یعلم موقف الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة تجاه هذا الکیان اللاشرعی.
* صادرات النفط الإیرانی الى أوروبا
وفی الرد على سؤال حول صادرات النفط الإیرانی الى أوروبا قال بان محادثات جیدة قد جرت فی هذا المجال وحققت تقدماً جیداً، اذ ان الخطوات ماضیة الى الامام وان الآلیات قد تم الانتهاء منها الى حد کبیرحققت تقدماً.
* امیرکا والبولیساریو
واعتبر قرار مجلس النواب الامیرکی الذی زعم بان هنالک تعاونا بین إیران وجبهة البولیساریو اجراء خاطئا وغیر مدروس من جانب افراد لا اطلاع لدیهم حول الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة ولا حول البولیساریو، لافتا الى ان لوبیات فی مجلس النواب الامیرکی ومنها اللوبی المغربی تکمن وراء القرار.
* الدبلوماسی الإیرانی المعتقل فی المانیا
وفی الرد على سؤال لمراسل وکالة (فارس) بشأن قرار محکمة فی المانیا فی الموافقة على طلب تسلیم دبلوماسی إیرانی معتقل فی المانیا الى بلجیکا قال قاسمی: إن هذا الموضوع تمت متابعته من قبل وزارة الخارجیة وسفارات إیران فی فیینا وبرلین وبروکسل ونحن نأمل من الحکومة الالمانیة ان تطلع على الحقائق تماما وتبرئ الدبلوماسی المذکور وتعیده الى إیران.
وأدان المتحدث بإسم وزارة الخارجیة الهجوم الإرهابی الأخیر على مدینة أهواز، قائلاً: إن قضیة الإرهاب تحتاج إلى إجماع وعمل عالمی، ویجب على جمیع الدول محاربة هذه الظاهرة بشکل جدی.
وتابع قاسمی: نأمل أن الدولارات النفطیة والنزاعات السیاسیة والاقتصادیة فی بعض الدول مع مراکز التآمر وزرع الإرهاب وإنتاج هذا التفکیر، لن تمنع المجتمع الدولی من محاربة الإرهاب بشکل جدی.
وعبر قاسمی عن شکره للعدید من الدول التی أعربت عن تعازیها وتعاطفها مع الحکومة الإیرانیة والشعب الإیرانی للتندید بالإرهاب على مختلف المستویات. وقال: نرى هذه بادرة واضحة فی إن جزءاً کبیراً من المجتمع الدولی، قد أعرب عن رفضه وإدانته للأعمال الإرهابیة وأبدى عزمه لمواجهة الإرهاب.
* الموافقة على مشاریع القوانین المتعلقة بالعمل المالی هی لخدمة المصالح الوطنیة
وقال المتحدث باسم الخارجیة: بالنظر الى الدراسات التخصصیة التی جرت حول مشاریع القوانین المتعلقة بمجموعة العمل المالی FATF فی الأشهر الأخیرة، فإن هناک الکثیر من التفاؤل بالموافقة على لائحة مکافحة تمویل الإرهاب، لأنه یصب فی مصلحة اقتصاد البلاد والمصالح الوطنیة ومصالح الشعب.
وردا على السؤال: إذا لم تتم الموافقة على مشاریع القوانین المتعلقة بالعمل المالی، فهل سیتم تطبیق آلیات التعاون بین إیران وأوروبا، أجاب قاسمی: أنا لا أتحدث على أساس التخمینات ولا یمکننی التکهن بما سیحدث، ولکن مع ما تم مناقشته والتقدیرات من وجهة نظر النواب بشأن هذه المسألة، یمکن أن تکون الموافقة على مشاریع القوانین هذه دعما لاقتصاد البلاد ومصالح الشعب.
واشار الى ان هذه اللوائح موضوع مستقبل ولاترتبط بالإتفاق النووی ویتعین ترقب نتائج عمل البرلمان.
ونصح بهرام قاسمی وزیری خارجیة البحرین والامارات بالتخلی عن تبعیتهما للإملاءات السیاسیة الخارجیة والتی تتعارض مع مصالح المنطقة والعالم الإسلامی.
ووصف قاسمی فی معرض رده على المزاعم المکررة لوزیری خارجیة البحرین والامارات فی الجمعیة العام للامم المتحدة، هذه التصریحات بأنها عدیمة القیمة وواهیة وناتجة عن أوهامهما، مضیفاً: إن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة اعتبرت دائما سیاسة الجوار، مع الاحترام المتبادل وحسن الجوار، من الأولویات الرئیسیة لسیاستها الخارجیة، ولم تکن من سیاستها التدخل فی الشؤون الداخلیة للدول الأخرى مطلقا.
واضاف قاسمی: إن تناغم وزیری خارجیة البحرین والامارات وکذلک السعودیة مع سیاسات وتوجهات الکیان الصهیونی العدوانیة والمعادیة لإیران، سوف تؤدی فقط الى إضفاء الشرعیة على جرائم الکیان الصهیونی ومؤامراته المثیرة للفرقة، وان هذا النهج الخاطئ سیجعل الطریق أطول واصعب للوصول الى الثقة المتبادلة بین الدول الإسلامیة فی المنطقة.


Page Generated in 0.0048 sec