printlogo


رقم الخبر: 127975تاریخ: 1397/6/26 00:00
السفارة الامریکیة تنفی إجراء لقاء بین اللواء سلیمانی ومبعوث الرئیس الأمریکی



نفت السفارة الامریکیة فی بغداد، أمس الأحد، النبأ الذی نشرته صحیفة کویتیة عن لقاء جمع بین مبعوث الرئیس الأمریکی مک غورک الى العراق وقائد فیلق القدس اللواء قاسم سلیمانی.
وجاء على الحساب الرسمی لموقع سفارة الولایات المتحدة فی بغداد على تویتر نقلاً عن شارلز کول المتحدث بإسم السفارة: إن السفارة الأمریکیة تنفی إجراء أی لقاء بین مبعوث الرئیس الامریکی وقائد فیلق القدس اللواء قاسم سلیمانی.
وکانت صحیفة «الجریدة» الکویتیة نقلت عن مصدر مجهول زعمه بأن اللواء قاسم سلیمانی قائد فیلق القدس التقى سرّاً بمبعوث الرئیس الأمریکی مک غورک فی بغداد للتوصل الى صیغة موحدة لتشکیل الحکومة العراقیة الجدیدة والحد من التوتر الثنائی بین البلدین فی العراق. وقالت هذه المصادر؛ أنّ هذا اللقاء تم بطلب من مبعوث الرئیس الأمریکی الذی قال: إن الجانب الأمریکی لا علاقه له فی عملیة احراق القنصلیة الإیرانیة فی البصرة.
وأضافت: ان مک غورک قال: ان البلدین یجب ان یضعا خلافاتهما جانباً (فی العراق) وان یتعاونا لدعم الحکومة الجدیدة فیه.


Page Generated in 0.0050 sec